close
rezn

شاهد سوري في تركيا حاول إنقاذ والده من تحت الانقاض فأُهين واعتقل وتعرض للضرب والتهديد بالقـ.ـتل (فيديو)

واجه قسم كبير من السوريين اتهامات بالسرقة والنهب أثناء وجودهم في مناطق الزلزال وهم يحاولون رفع الأنقاض والبحث عن أقاربهم لإنقاذهم، وكثيراً ما تطور الأمر إلى الضرب والاعتقال. ( الفيديو اسفل الخبر  👇👇)

ونشرت جريدة “T24” التركية على موقعها قصة مواطن سوري رفض التصريح عن اسمه تعرّض للضـ.ـرب والإهـ.ـانة أثناء محاولته انتشال جـ.ـثـ.ـامين والديه من تحت الأنقاض بمساعدة أولاد عمومته، ليقرر لاحقاً العودة إلى سوريا بسبب خـ.ـوفه وتعـ.ـرُّضه للظـ.ـلـ.ـم.

وعن تفاصيل الحادثة، ذكرت الجريدة أن قوات الجيش والشرطة اعتقلت في اليوم الخامس من الزلزال في أنطاكيا الشاب السوري وأبناء عمومته الأربعة بينما كانوا يرفعون الأنقاض بعد أن اتهمتهم بأنهم “لصـ.ـوص”، ليتم الإفراج عن الشاب في وقت لاحق بعد تعـ.ـرضـ.ـه للضـ.ـرب والاحتفاظ ببقـ.ـية أقاربه.

وكان الشاب يعمل في محل لبيع الجوالات في مدينة أنطاكيا بهاتاي، حيث لجأ إلى تركيا قبل سنوات، وفي شباط الماضي دمر الزلزال المنزل الذي كان يعيش فيه مع زوجته وأطفاله، وتمكن بمساعدة جيرانه من الخروج من تحت الأنقاض بعد ثلاثة أيام من الزلزال، وكان مصاباً في يده اليسرى وأصـ.ـابعه متكسرة، بينما فقدت زوجته وابنته حياتهما تحت الأنقاض وقام بدفنهما باليوم الخامس للزلزال.

وأكد المحامي سوت نية الشاب السوري تقديم شكوى للنائب العام، قائلاً “كان موكلي يريد في السابق الذهاب إلى مكتب المدعي العام في هاتاي وتقديم شكوى جـ.ـنائـ.ـية” بعد أن طمأنه بإمكانية كسب القضية، إلا أن الشاب تراجع عن تقديم الدعوة لأنه كان يخـ.ـشى أن يحدث له شيء مكـ.ـروه وعـ.ـلّق “سيعودون إلى سوريا لأنهم فقدوا أسرهم بأكملها وهم في خـ.ـطـ.ـر هنا”.

شاهد الفيديو اسفل الاعلانات 👇👇 .. شاهد الفيديو اسفل الاعلانات 👇👇

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى