close
القصص

يحكى أنه كان هناك فتاة يتيمة ليس لها احد في الدنيا بعد الله تعالى سوى امها..

يحكى أنه كان هناك فتاة يتيمة ليس لها احد في الدنيا بعد الله تعالى سوى امها..

فتزوجها ابن عمها وكان ظالم لها شديد الظلم والجبروت فقد كان يسئ معاملتها هو وجميع اهله وجعلوها كخادمة تعمل ليلا نهار…

ومع هذا لم تكن تسلم من الأذية والسب والشتم التي تصل الى الضرب في كثير من الاحيان وكانت هذه الفتاة كلما ضاقت بها الدنيا تلجأ لأدفأ مكان وهو حضن أمها وتشكو لأمها كل ما حصل لها ثم تبكيان سويا ثم تعود الي زوجها.

والام ضعيفة مقعدة لا حول لهاولا قوة سوى ان تشارك بنتها ألمها بالبكاء معها وظل الامر عشر سنين وكل يوم يسوء الوضع ..

حتى قرب الاجل وحان وقت رحيل الام إلي بارئها فبكت البنت وانهارت وامها في سكرات الموت قالت لها امي لمن اشكو بعد رحيلك لمن احكي مأساتي امي لا تتركيني وحيدة فقالت لها الام…

ابنتي إن مت وضاقت بك السبل تعالي الى هنا الي بيت امك افرشي سجادتك واسجدي لله وحكي له كل ما يعكر صفوك واشكي له همك وبثي اليه حزنك فماتت الام ومر اسبوع وضاقت الدنيا على البنت واخذت سجادتها وجرة بها ماء للوضوء وذهبت الي بيت امها وعملت بنصيحة امها…

فاحست براحة شديدة واستمر الامر هكذا لمدة شهر كل اسبوع تاخذ جرت الماء وتذهب الى بيت امها تمكث ساعات ثم تعود وهي مبتسمة فلاحظ اهل زوجها هذا فادخلو الشيطان بينها وبين زوجها وقالو له …

لتكملة القصة اضغط على الرقم 2 في السطر التالي 👇

1 2الصفحة التالية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى