الرئيسية / أخبار العالم / حفتر سقـ.ـط .. والجيـ.ـش يتجهز للحـ.ـرب

حفتر سقـ.ـط .. والجيـ.ـش يتجهز للحـ.ـرب

تشـ.ـهد ليبيا حراكا سـ.ـياسيا حثيثا في محاولة لإحياء المسـ.ـار السـ.ـياسي المتـ.ـعثر، بالتزامن مع اسـ.ـتعدادات الجيـ.ـش الليبي لمـ.ـعركة فاصـ.ـلة وشيكة للسـ.ـيطرة على مدينة سرت الاسـ.ـتراتيجية التي تبعد 450 كم شرق العاصـ.ـمة طرابلس.

وفي هذا السياق، قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو إن بلاده تسعى لوقـ.ـف القـ.ـتال في ليبيا، وتقلـ.ـيل عدد الأسـ.ـلحة المـ.ـتدفقة إليها من جميع الأطـ.ـراف والدول للحـ.ـد من تأثير النـ.ـزاع العسـ.ـكري.

وأضاف بومبيو في مؤتمر صحفي الأربعاء إن العمل مستمر لإيجاد حل سياسي لإعادة السلم والاستقرار في طرابلس وجميع ليبيا.


وزير خارجية إيطاليا في طرابلس
يأتي ذلك بينما اجتمع رئيس الحكومة الليبية فائز السراج، ووزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، الأربعاء، في العاصمة طرابلس، وأكدا على أهمية العودة للمسار السياسي ورفض التدخلات الخارجية السلبية في الشأن الليبي.

ووصل مايو إلى طرابلس الأربعاء في زيارة قصيرة، في إطار التشاوـر وتبادل وجهات النظر بين البلدين، بحسب بيان للمكتب الإعلامي للسراج. الذي قال إن المحادثات أكدت أهمية العودة للمـ.ـسار السـ.ـياسي ورفض التـ.ـدخلات الخارجية السـ.ـلبية في الشـ.ـأن الليبي”.

وتأتي هذه التطورات بالتزمان مع تواصل ردود الأفعال الليـ.ـبية على تصريح “غريب” للرئيس التونسي قيس سعيد، دعا فيها لـ”وجوب البحث عن شـ.ـرعية دائمة بدلا من المـ.ـؤقتة لحـ.ـكومة الوفاق الوطني في ليبيا” كما دعا إلى دستور تضـ.ـعه القـ.ـبائل على الطريقة الأفغـ.ـانية.ـ

وقال رئيس المجلس الأعلى للدولة الليبي خالد المشري، الأربعاء، إن القـ.ـبائل في بلاده “ليست طـ.ـرفا سـ.ـياسيا في ليبيا، بل إنها مظـ.ـلة اجتماعية”، مشـ.ـددا على أنه “لا يمكن تطبـ.ـيق التجـ.ـربة الأفغـ.ـانية في ليبيا”.

وأضاف المشري هذه، خلال مؤتمر صحفي في طرابلس، “شرعية حكومة الوفاق الوطني (المعترف بها دوليا) نتجت عن حوار بين الليبيين استمر عدة أشهر، والذي يعرقل الانتخابات هو من حاول الاستيلاء على السلطة بالقوة”.

بدوره، قال مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة الطاهر السـ.ـني، إن ما يطرح على الليبيين خارجيا من مباردارت “إضاعة للوقت”، داعيا إلى حل داخلي بمياردات وطنية تشارك فيه كافة التخب السـ.ـياسية والتـ.ـيارات.

وأضاف في تغريدة له ” :كفانا إضاعة وقت والانشغال بما يُطرح علينا خارجيًا من مبادرات سياسية، منها المنفصل عن الواقع ولا يمكن تطبيقها، وأخرى تحمل أجـ.ـندات ومصالح من يقدمها. لإنهاء هذه التـ.ـدخلات علينا بمبادرات وطنية وحراك سـ.ـياسي داخلي يعبر عن رأي الشـ.ـارع ورغبته، وهذا دور المجتمع المدني والنخب والتـ.ـيارات السـ.ـياسية.”

الدفاع: لا خطوط حمر أمام الجيش
بدوره قال وكيل وزارة الدفـ.ـاع التابع للحكومة الليبية الشـ.ـرعية، صلاح الدين النمروش، إن قـ.ـوات الجيـ.ـش تقف على أبواب سرت، وتـ.ـقوم ببعـ.ـض التجهيـ.ـزات اللازمة لدخول المدينة، مشـ.ـددا على أنه “ليس هناك خطـ.ـوط حمـ.ـر أمام تقت.ـدم قـ.ـواتنا”.

وأضاف النمروش أن الجيش عازم “على تحرير كامل التراب الليبي، وبسط سيطرته عليه”.

لن نجلس مع حفتر
وعن تأثير محادثات اللجـ.ـنة العسـ.ــكرية المشتركة (5+5)، أوضح النمروش أنها “لجـ.ـنة فنية، هناك 5 ممثلين عن حكـ.ـومة الوفاق، التي وضعت شـ.ـروطا من الناحية الأمـ.ـنية والعسـ.ـكرية، كما أننا لا نجـ.ـلس على طـ.ـاولة الحـ.ـوار مع حفتر”.

واستطرد: “نحن حـ.ـكومة نسعى للوفاق ولحل سـ.ـياسي، بعيدا عن إراقـ.ـة الد.ـمـ.ـاء، لكن المعـ.ـتدي لم يلـ.ـتزم بكل الاتفـ.ـاقات السـ.ـابقة، وفشلت جميع المحاولات لوقـ.ـف إطـ.ـلاق النـ.ـار، لكننا ماضـ.ـون في الطريق السـ.ـياسي والعسـ.ـكري”.
ـ

وحول لجوء حفتر إلى مصر وإطلاق ما سمي بـ”وثيقة القاهرة”، قال وكيل وزارة الدفاع الليبية: “لا يوجد لنا أي تعليق بشأنها، نحن منفتحون ولنا علاقة مع جميع الدول التي لم تتدخل في شؤوننا ولم تمس بالسيادة الليبية”.

 

لقاء “أمنـ.ـي” بين باشاغا ومسؤولين أمريكيين
عقد وزير الداخلية بالحكومة الليبية، فتحي باشاغا، اجتماعًا مع عدد من المسؤولين في الولايات المتحدة الأمريكية؛ وذلك لمناقشة التعاون الأمني.

وقال  بيان صادر عن وزارة الداخلية بالحكومة الليبية، الخميس، أن الاجتماع انعقد بواسطة تقنية “الفيديو-كونفرانس” (دائرة تلفزيونية مغلقة).

وأضافت الداخلية في بيانها موضحة أن “الاجتماع تمحور حول جهود إصلاح القطاع الأمني في ليبيا وخطة الوزارة لتطـ.ـوير أجهزتها وأقسـ.ـامها المختلفة، بالإضافة إلى برنامج الوزارة لإعادة التفكيك والتسريح والإدماج “.

ولفت البيان أن وزارة الخارجية الأمريكية، أبلغت وزارة الداخـ.ـلية، في هذا الاجتماع، بأنهم يدرسـ.ـون مع المكاتب والإدارات المختلفة في واشنطن إمكانية المساعدة في نـ.ـزع و إزالـ.ـة الألغـ.ـام.

تشاووش أوغلو يهـ.ـاجم فرنسا

هاجم وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، فرنسا وقال إنها تتناقض مع نفسها بشأن ليبيا، “من خلال دعمها للانقلابي خليفة حفتر من جهة، ودعم مجلس الأمن الدولي الذي تتمتع بعضويته لحكومة الوفاق الوطني، من جهة أخرى”.

وأضاف تشاووش أوغلو في مقابلة مع إذاعة محلية، الأربعاء، إن الحكومة الليبية باتت تحظى  بدعـ.ـم دول كثيرة في الفترة الأخيرة، خاصـ.ـة بعدما بدأت الكـ.ـفة تميل لصـ/ـالحها مؤخرا بفـ.ـضل الدعـ.ـم التركي.
ولفت إلى أن هذا الوضع بات يُقـ.ـلق الإمارات العربية المتحدة وفرنسا على وجه الخصـ.ـوص.

وردا على تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي وصف الدعـ.ـم التركي للحكـ.ـومة الليبية المشـ.ـروعة بـ” اللعـ.ـبة الخطـ.ـيرة”، أعرب تشاووش أوغلو عن بالـ.ـغ قلـ.ـقه من التواجد الفرنسي في ليبيا.

وأوضح أن فرنسا باتت تعيش “خسوفا في العقل” عقب إطلاق تركيا عمـ.ـلية “نبع السلام” شمال شرق سوريا، وأنـ.ـها بدأت منذ ذلك الوقـ.ـت بدعم الانفـ.ـصاليين والانقـ.ـلابيين في أي مكان.

وتابع قائلا: “الأمم المتحدة تعتـ.ـرف بحـ.ـكومة الوفاق الوطني برئاسة السراج، وتدعو كافة الدول لقطع صلاتها بالأطراف الأخرى في ليبيا، بينما فرنسا تتنـ.ـاقض مع نفسها بهذا الشأن، لكونها من الدول الخمس الدائمة في مجـ.ـلس الأمـ.ـن”.

 

اعتـ.ـقال عنصـ.ـر من القـ.ـاعدة في طرابلس

أعلنت قـ.ـوات الحـ.ـكومة الليبية، الأربعاء، اعتـ.ـقال أحد عناصر تنظـ.ـيم القاعـ.ـدة ، عـ.ـقب عمـ.ـلية نفـ.ـذت في أحد أحياء العاصمة طرابلس.ــ

وقال المركز الإعلامي لعملية بركـ.ـان الغضـ.ـب التابعة للقـ.ـوات الليبية في بيان عبر صفحتها بفيسبوك إن “الشخص الذي تم القـ.ـبض عليه يحمل الجنـ.ـسية التونسية”، دون ذكر اسمه.ـ

وأضاف أن “العمليـ.ـة نفذتـ.ـها فجر الثلاثاء وحدة مكـ.ـافحة الإرهـ.ـاب بغرفة العمـ.ـليات الأمنية المـ.ـشتركة مصـ.ـراتة بالتعاون مع إدارة العمـ.ـليات الأمنـ.ـية بوزارة الداخلية”.
المصدر: عربي 21

شاهد أيضاً

مسلح يحتجز 6 أطفال رهائن في مدينة سان بطرسبورغ

 أعلنت الوسائل الإعلامية الروسية إن مسلحاً يحتجز 6 أطفال رهائن في مدينة سان بطرسبورغ حيث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *