أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / ألمانيا .. مخـ.ـاطر وعـ.ـواقب العمل بالأسـ.ـود

ألمانيا .. مخـ.ـاطر وعـ.ـواقب العمل بالأسـ.ـود

يُعتبر الحصول على عمل في ألمانيا أمراً صـ.ـعباً، خاصة بالنسبة للمهـ.ـاجرين، حيث يلجأ العديد منهم إلى العمل بشكل غـ.ـير قانوني، ولكن إذا تم القبـ.ـض عليهم، فقد تكون العقـ.ـوبة قاسـ.ـية مثل السجـ.ـن أو الترحـ.ـيل.

وفي هذا التقرير سنعرض لكم بعض مخـ.ـاطر العمل الغـ.ـير قانوني في ألمانيا والعقـ.ـوبات التي تواجه العمال

معـ.ـاناة العامل الذي يعمل بطريقة غـ.ـير قانونية

كراسيمير شاب يعيش في ألمانيا منذ عامين بدون عنوان ثابت أو وظيفة عادية، وغالباً ما ينام في شاحنة قديمة في ساحة خـ.ـردة في كولونيا،

حيث يعيش كراسيمير على الأموال التي يكسبها من العمل بشكل غـ.ـير قانوني، وقد يحصل على أجر يقدر بـ 50 إلى 60 يورو في اليوم، ولكن في بعض الأحيان لا يدفع أصحاب العمل الأجر له،

فإنهم ببساطة يغلقـ.ـون هواتفهم، وعندما يطالب بأمواله يهـ.ـددونه بإبلـ.ـاغ الشرطة عنه، وحسب رأي كراسيمير فإن العمل بشكل غيـ.ـر قانوني والحصول على أجر رديء، أفضل من عـ.ـدم العمل على الأطلاق.

وتُعتبر البطـ.ـالة في ألمانيا منخفضة نسبياً، حيث يواجه العديد من المواطنين الأوروبيين مثل كراسيمير صـ.ـعوبة في الحصول على عمل، أما بالنسبة لطـ.ـالبي اللجوء وغيرهم من خارج البلد، فسوف يواجهون صعوبات أكبر في إيجاد عمل.

اللاجئون وصعـ.ـوبة حصولهم على عمل

يُسمح لطالبي اللجوء في ألمانيا عموماً بالعمل، مع بعض القـ.ـيود المعـ.ـقدة، حيث يمكنهم العمل بعد ثلاثة أشهر من تقديم طلب اللجوء الخاص بهم،

أن أحد أهم الأسباب التي تجعل طالبي اللجوء يواجهون صعـ.ـوبة في الحصول على عمل هو أن الشركات تؤجل توظيفهم،

لأن لوائح تصـ.ـاريح العمل معـ.ـقدة للغاية، والسبب الآخر هو أن اللاجئين يفتقـ.ـرون إلى المهارات والمؤهـ.ـلات التي تتطلبها الشركات الألمانية،

فأنه على الرغم من نقص العمالة في العديد من القطاعات في ألمانيا، فإن اللاجئين من سوريا ومن دول أخرى غالباً لا يمتلكون الخبرات المطلوبة للقيام بالعمل.

كما تعتبر اللغة من أكبر العقبـ.ـات التي تمنع المهاـ.ـجرون من الوصول إلى سوق العمل القانوني، فإن إتقان اللغة يزيد من فرص العمل للمهاجرين،

وعلى العكس من ذلك، فإن المهاجرين الذين لا يتمتعون بمهارات لغوية جيدة في اللغة الألمانية يُتركون للوظائف “الخـ.ـفية” التي لا تتطلب أوراقاً ولا تحتاج إلى التواصل مع الجمهور.

الألمان يعملون بشكل غـ.ـير قانـ.ـوني أيضاً

لا يوجد عدد محدد للأشخاص الذين يعملون بشكل غيـ.ـر قانوني في ألمانيا، لكنهم بالتأكيد ليسوا مهاجـ.ـرين فقط،

وتقول وكالة الهجرة واللاجئين، BAM، إنه لا يوجد دليل على أن طالبي اللجوء أو اللاجئين هم فقط من يعملون بشكل غـ.ـير قانوني،

وتشير التقديرات إلى أن مئات الآلاف من الأشخاص الألمان والعمال من دول أوروبية أخرى ومن خارج الاتحاد الأوروبي، يعملون دون دفع ضـ.ـرائب وحتى بدون تصريح قانـ.ـوني، حيث يمكن العثور على العمال غير الشرعيين في كل قطاع من قطاعات الاقتصاد تقريباً،

فهم يميلون إلى العمل في مجالات مثل البناء والتشييد، في الفنادق والمطاعم، وأعمال اللحوم ، والوظائف المتعلقة بالشحن والنقل أو التنظيف الصناعي.

سلبـ.ـيات العمل الغـ.ـير قانوني

يلجأ العديد من الأشخاص إلى العمل بشكل غـ.ـير قانوني، إلا أن هناك الكثير من الجوانب السـ.ـلبية لهذا العمل، من أهمهما الأجور منخفضة التي يحصل عليها العمال، والتي تعتبر أقل بكثير من الحد الأدنى للأجر الطبيعي البالغ 9.19 يورو في ألمانيا.

إضافةً إلى أنه في بعض الأحيان، لا يدفع أصحاب العمل الأجور على الإطلاق، وسبب ذلك يكمن في أن العامل لا يمتلك تصريحاً رسمياً للعمل، وكل ما يمكنه فعله هو طلب المال من صاحب العمل.

وفي كثير من الأحيان، يضـ.ـطر العمال غير القانونيين إلى العمل في ظل ظروف صعبة وغير آمنة، كما يعرضون أنفسهم لمخـ.ـاطر صحية وخطر أكبر للحـ.ـوادث الصناعية،

وفي حال إصابة العامل غـ.ـير القانوني في موقع البناء فسوف يضـ.ـطر إلى دفع التكاليف الطبية الخاصة به، لأن التأمين الصحي لا يغطيها.

وقد يتعرض المهاجرون الذين ليس لديهم وثائق لخـ.ـطر الاستغـ.ـلال، فإن أولئك الذين يأتون إلى ألمانيا لأنهم وُعدوا بوظائف، أو دخلوا بطريقة غير شرعية، غالباً ما ينتهي بهم الأمر للعيش في ظروف سيئة للغاية، حيث أن وضعهم غـ.ـير القانوني سواء في العمل أو في الإقامة، يجعلهم عرضة للخـ.ـطر بشكل مضـ.ـاعف.

العقـ.ـوبات المتـ.ـوقعة إذا قُبض عليك بتهمة العمل الغيـ.ـر قانوني

في ألمانيا، تشارك كل من شرطة الجمارك وسلطات الضـ.ـرائب في الكشف عن العمالة غـ.ـير القانونية والتحقيق فيها، ويمكن أن تؤدي جهودهم إلى مقاضاة أصحاب العمل وكذلك العمال،

أما بالنسبة لأولئك الذين يوظفون مهاجرين غـ.ـير شرعيين، فالعقوبة تكون عبارة عن غرامات تصل إلى 500000 يورو، وفي بعض الحالات الخطـ.ـيرة، من الممكن أن تصل إلى السجـ.ـن.

أما بالنسبة المهاجـ.ـرين أو طالبي اللجوء الذين يعملون بدون سند إقامة أو بدون تصريح عمل قانوني فسوف يواجهون تهماً جنـ.ـائية ومدنية، فبالنسبة لهم، قد تكون العقـ.ـوبة مجرد غرامة، ولكنها يمكن أن تكون شديدة مثل السجـ.ـن أو الترحـ.ـيل.

المصدر : عرب ألمانيا

………………………………………….

شاهد أيضاً

ألمانيا : بظروف غامـ.ـضة وبشكل متـ.ـسلسل رمـ.ـاهم !..غواصون يبحثون عن خمسة قـ.ـتلى في بحيرة بألمانيا…

– غواصون يبحثون عن خمسة قـ.ـتلى في بحيرة بألمانيا تستمر القضـ.ـية الغامـ.ـضة لسلسلة جـ.ـر.ائم القـ.ـتل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *