close
أخبار ألمانيا

حسام الخوام.. قصة اللاجئ السوري الذي أصبح “فخر بريطانيا”

حسام الخوام.. قصة اللاجئ السوري الذي أصبح “فخر بريطانيا”

قصة حسام الخوام ذو 23 عاماً الذي ينحدر من ريف دمشق, مثيرة للاهتمام، فهو اللاجئ الذي اضطر بسبب الحرب القائمة في سوريا إلى الفرار مع عائلته إلى الأردن قبل رحلته الطويلة لاحقاً.

هاجر إلى إيرلندا الشمالية, وهناك قدمت له مؤسسة The Prince’s Trust المساعدة في تعلم اللغة الإنكليزية.

ثمّ التحق حسام بالجامعة لدراسة تخصص هندسة البرمجيات في جامعة كوينز.

هناك أسهم الخوام في تأسيس جمعية خيرية تدعى “NI Hyatt” حيث تقدم هذه الجمعية الدعم للاجئين والمهاجرين المستضعفين على الاندماج في المجتمع.

غيّرت هذه الأعمال حياة حسام وحياة اللاجئين الآخرين معه بفترة قصيرة.

الجهات المختصة هناك، وتقديراً لجهوده حصل على جائزة 2021 Pride of Britain من قِبل أسطورة هوليوود شارون ستون.

لم يستطع مؤسس المؤسسة الخيرية الشاب احتواء عواطفه حين قِيل له إنه فاز بالجائزة في زيارة مفاجئة قام بها الأمير تشارلز خلال زيارة إلى لندن.

حيث جعل الجمهور يضحك لأنه بات يتذكر عدم فهمه للكلمات المحلية في بداية قدومه مثل كلمة “craic” وكيف أن الطقس في إيرلندا يشبه وجود “أربعة مواسم” خلال ساعة.

قالت الممثلة أثناء تقديم الجائزة لحسام: أنت فخر بريطانيا.

وأضاف خارج المسرح: “نبضات قلبي أصبحت جنونية , أنا أحمل الجائزة لا أصدق ذلك إنها أفضل لحظة في حياتي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى