close
منوعات

تعرَف على المدينة العربية التي لايجـ.ـوع فيها إنسان !!

تخيل ما هى المدينة العربية التى لا يجـ.ـوع فيها شخص أبداً !!

إنها مدينة الخليل “خليل الرحمن الفلسطينية” هل تعرف لماذا تقدم هذه الوجبة ..!؟

ان هذه الوجبات التي تقدم من لحم الخروف او الماعز تطبخ مع الجريشة الفلسطينية، يقدمها الأغنياء من المدينة ومن خارجها على مدار العام.

تسمى هذه الوجبة بـ ” تكية سيدنا إبراهيم عليه السلام “، يقول أهالي الخليل ان تاريخ التكية “الزاوية” يعود إلى عهد النبي ابراهيم الذي وصف بأنه “أبو الضيفان”.

5e04fba893fe82a24dfdc13304583d09 - تعرَف على المدينة العربية التي لايجـ.ـوع فيها إنسان !!

“تكية سيدنا إبراهيم الخليل” تطعم في اليوم العادي 500 شخص، وفي أيام رمضان تطعم 3000 شخص أي بـ معدل 500 عائلة، والجميع يأكل منها ولا يرد عن بابها احد.

خلال فترة توزيع الوجبات التي تستمر ما بين صلاتي الظهر والعصر من كل يوم، يستعين فريق العاملين في التكية وتحديداً في شهر رمضان بمتطوعين للتخـ.ـفيف من فوضـ.ـى الزحـ.ـام.

فيما يتسابق المواطنون ويصطفون في طوابير طويلة للحصول على هذه الوجبات الطازجة، الذي يقوم بتجهيزها طباخون ماهرون في المدينة.

أيضاً اقتداء بسنة سيدنا إبراهيم عليه السلام لإطعام الفقراء وابن السبيل وضيوف خليل الرحمن…فهي المدنية التي لا يخرج من جائع أبداً.

hqdefault 1 - تعرَف على المدينة العربية التي لايجـ.ـوع فيها إنسان !!

متابعات_تركيا نيوز بالعربي

صرّح المحامي أحمد الحسامي لإذاعة أرابيسك المـ.ـوالية، عن رقم خيـ.ـالي لعقد زواج تم في العاصمة السورية دمشق.

وقال الحسامي وهو وكيـ.ـل الزوجة المتضمن عقد زواجها مقدّم و مؤخر قدر كل منهما ألف ليرة ذهبية.

و تحدث الحسامي قائلاً: ” عادةً المحامي لا يتـ.ـدخل بالمهر الذي يُحدد في العـ.ـقد، و هذا عائد لاتفـ.ـاق الطرفين.

لكن الظـ.ـروف الاقتصادية الراهـ.ـنة شكّلت صـ.ـدمة أثناء إبرام العقد، ما جعلني أعيد عليه بالتأكيد على الرقم.

لكن بالإمعـ.ـان بظـ.ـروف الزوجين و إقامة الزوجة خارج البلاد، فهذا يشير بشكل أو بآخر إلى ارتياح مالي لدى الطرفين.

الجدير بالذكر أن عقد زواج آخر أُبرم سابقاً من قرابة الشهر في دمشق بمقدم و مـ.ـؤخر قدرهما ألفي ليرة ذهبية و قيمـ.ـتهما حسب سعر الليرة الذهبية اليوم بالليرة السورية مليارين و ثلاثمئة و أربعين مليون ليرة.

وسائل إعلام موالية

سوريا على موعد مع حدث فلكي نادر لل ـ.ـغاية لم يش ـ.ـهده العالم منذ 8 قرون

أعلنت ﺍﻟﺠﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﻔﻠﻜﻴﺔ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﺔ التابعة لنظام الأسد، عن حدث فلكي نادر سيحصل لم يحدث منذ عدة قرون.

وقالت المصادر  وفق وكالة أنباء النظام “سانا”، ﺇﻥ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺍﻟﺠﺎﺭﻱ ﺳﻴشهد حدثاً ﻓﺮﻳﺪاً ﻳﻮﻡ 21 ﻣﻦ ﻛﺎﻧﻮﻥ ﺍﻷﻭﻝ ﺍﻟﺠﺎﺭﻱ ﻟﻢ ﻳﺸﻬﺪﻩ ﺃﺣﺪ ﻣﻨﺬ 8 ﻗﺮﻭﻥ.

ﻭنقلت الوكالة عن الجمعية السورية قولها، إن ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺤﺪﺙ ﻫﻮ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﻥ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ ﻟﻠﻤﺸﺘﺮﻱ ﻭﺯﺣﻞ.

وشوهد هذا الاقتران ﺍﻟﻤﺮﺓ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﺍﻷﻳﻮﺑﻴﺔ ﻻ ﺗﺰﺍﻝ ﻣﻮﺟﻮﺩﺓ ﺯﻣﻦ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﺍﻟﻜﺎﻣﻞ ﻧﺎﺻﺮ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻣﺤﻤﺪ اﺑﻦ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﺍﻟﻌﺎﺩﻝ ﺃﺑﻲ ﺑﻜﺮ ﺑﻦ ﺃﻳﻮﺏ.

ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻤﻜﺘﺐ ﺍﻟﻌﻠﻤﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻤﻌﻴﺔ “ﻟﺆﻱ ﺣﻤﺰﺓ” قال ﺇﻥ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﻥ ﺍﻻﺳﺘﺜﻨﺎﺋﻲ ﻟﻠﻤﺸﺘﺮﻱ ﻭﺯﺣﻞ ﻟﻦ ﻳﻔﺼﻞ ﺍﻟﺜﻨﺎﺋﻲ ﻓﻴﻪ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻋﺸﺮ ﺍﻟﺪﺭﺟﺔ ﺍﻟﻘﻮﺳﻴﺔ.

وأضاف أنه ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻧﺘﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﺍﻷﺟـ.ﺮﺍﻡ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺒﺪﻭ ﻣﺘﻼﺻﻘﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻤﺎﺀ ﻧﺘﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﺍﻟﻨﺠﻤﻴﻦ ﺍﻟﻤﺌﺰﺭ ﻭﺍﻟﺴﻬﺎ ﺍﻟﻠﺬﻳﻦ ﻳﺒﺪﻭﺍﻥ ﻣﺘﻼﺻﻘﻴﻦ.

ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻟﻤﺴﺎﻓﺔ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻱ ﻭﺯﺣﻞ ﺳﺘﻜﻮﻥ ﻧﺼﻒ ﺍﻟﻤﺴﺎﻓﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻔﺼﻞ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺜﻨﺎﺋﻲ ﺍﻟﺸﻬﻴﺮ ﺑﻴﻦ ﻫﻮﺍﺓ ﺍﻟﻔﻠﻚ، وﻫﺬﺍ ﺍﻟﺤﺪﺙ وفق المصادر ﻳﺘﻜﺮﺭ ﻛﻞ 397 ﺳﻨﺔ.

ﻭﻟﻜﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺮﺓ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺣﺪﺙ ﻓﻴﻬﺎ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻤﻜﻦ ﺭﺻﺪ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﻥ، ﺇﺫ ﻛﺎﻥ ﻓﻲ ﺷﻬﺮ ﺗﻤﻮﺯ ﻣﻦ ﻋﺎﻡ 1623.

ﻭﻟﻜﻦ ﻓﻲ ﺍﻷﻏﻠﺐ ﻟﻢ ﻳﺸﻬﺪ هذه الأحداث ﺃﺣﺪ، ﻷﻥ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻱ ﻭﺯﺣﻞ ﻭﻗﺘﻬﺎ ﻛﺎﻧﺎ ﻗﺮﻳﺒﻴﻦ ﻓﻲ السماء ﻣﻦ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﻓﻜﺎﻧﺎ ﻳﻐﺮﺑﺎﻥ ﺑﻌﺪ ﻏﺮﻭﺏ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﺑﻘﻠﻴﻞ ﺑﺸﻜﻞ ﻳﺴﺘﺤﻴﻞ ﺗﻘﺮﻳﺒﺎً ﺭﺻﺪﻫﻤﺎ ﻓﻴﻪ.

ﻭﺍﻟﻤﺮﺓ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺣﺪﺙ ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﻥ، ﻭﻛﺎﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻤﻜﻦ ﺭﺻﺪﻩ ﻓﻲ ﺁﺫﺍﺭ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺎﻡ 1226، ﺣﻴﺚ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺜﻨﺎﺋﻲ ﻳﺰﻳﻦ ﺍﻟﺴﻤﺎﺀ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﻔﺠﺮ.

ﻳﺬﻛﺮ ﺃﻥ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﻥ ﻟﻦ ﻳﺤﺪﺙ ﺑﺸﻜﻞ ﻣﻔﺎﺟﺊ، ﻓمنذ الخميس الفائت ﻭﻋﻠﻰ ﻣﺪﺍﺭ ﺍﻷﻳﺎﻡ ﺍﻟﻘﺎﺩﻣﺔ ﻳﺴﺘﻄﻴﻊ ﺍﻟﺮﺍﻏﺐ ﺑﻌﺪ ﻏﺮﻭﺏ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﻟﺤﻆ ﻣﺸﻬﺪ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻱ ﻭﺯﺣﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻨﻮﺏ ﺍﻟﻐﺮﺑﻲ ﻭﺗﻘﺎﺭﺑﻬﻤﺎ ﻟﻴﻠﺔ ﺑﻌﺪ ﺃﺧﺮﻯ.

ﺣﻴﺚ ﻳﺼﻞ ﺍﻟﺜﻨﺎﺋﻲ ﻷﻗﺼﻰ ﺗﻘﺎﺭﺏ ﻓﻲ ﻣﺴﺎﺀ 21 ﻣﻦ ﺍﻟﺸﻬﺮ ﺍﻟﺠﺎﺭﻱ.

متابعات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى