أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار سوريا / تطورات عاجلة ..تحركات عسكرية تركية في إدلب بعد الحديث عن حشود للنظام

تطورات عاجلة ..تحركات عسكرية تركية في إدلب بعد الحديث عن حشود للنظام

شهدت المنطقة الشمالية الغربية من سوريا تطورات ميدانية جديدة خلال الأيام القليلة الماضية،

تمثلت بوصول تعزيزات عسكرية لقوات النظام السوري إلى محيط محافظة إدلب،

قابلتها تحركات للقوات التركية في عدة مناطق بالقرب من خطوط التماس في ريف المحافظة الجنوبي.

وفي التفاصيل، نقلت شبكة “بلدي” الإعلامية عن مصادرها الخاصة أن القوات العسكرية التركية بدأت منذ نحو 72 ساعة سـ.ـحب قواتها الاحتياطية المتمركزة في 3 مواقع عسكرية تمركزت فيها في وقت سابق بريفي إدلب الشمالي والغربي.

وأشارت المصادر إلى أن القوات التركية غادرت تلك المواقع متجهة نحو النقاط العسكرية التركية المنتشرة في جبل الزاوية، بالإضافة إلى توجه قسم من القوات المنسـ.ـحبة إلى داخل تركيا.

وأوضحت أن تركيا سـ.ـحبت عناصرها وقواتها الاحتياطية وآلياتها المتواجدة في النقطة العسكرية بقرية “رام حمدان” في ريف إدلب الشمالي، نحو القواعد العسكرية التركية المنتشرة في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، وبالتحديد المتواجدة على أطراف بلدتي “كنصفرة، والبارة”.

وأضافت المصادر أن القوات التركية بدأت بشكل متزامن بسـ.ـحب قواتها الاحتياطية المتواجدة في نقطتي “تل الزهور”، و”تل صندل” بالقرب من بلدة “محمبل” على الطريق الدولي “إم 4” بريف إدلب الغربي نحو الوحدات العسكرية التركية داخل أراضي تركيا.

ونوهت إلى أن تلك النقاط الثلاثة بالأساس هي قواعد احتياطية وضعتها تركيا في المنطقة بوقت سابق، مبينة أن عدد الضباط والعناصر ضمن كل واحدة منها لا يتجاوز الـ 50 فرداً إضافة إلى بعض الآليات العسكرية.

ولفتت أن تركيا قررت أن تعزز من خلال هذه القوات الاحتياطية، نقاطها العسكرية في جبل الزاوية جنوب إدلب بشكل أكبر، لاسيما النقطتين العسكريتين المتمركزتين في محيط بلدتي “كنصفرة” و”البارة”.

وتواصل تركيا تعزيز تواجدها العسكري في المنطقة الشمالية الغربية من البلاد، وذلك عبر إرسال الأرتال بشكل مستمر إلى نقاطها المنتشرة في معظم أرياف حماة وإدلب وحلب واللاذقية.

وعلى الرغم من حدوث العديد من المواجـ.ـهات المتقطعة بين الفينة والأخرى في ريف إدلب الجنوبي، إلا أن المنطقة مازالت تخـ.ـضع لاتفاقيات سياسية بين روسيا وتركيا.

ووفق آخر الاحصائيات الصادرة عن مراكز الدراسات، فإن عدد الآليات التركية التي دخلت محافظة إدلب شمال غرب سوريا منذ الإعلان عن اتفاق وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار الأخير، قد بلغ نحو 6 آلاف آلية وشاحنة عسكرية تركيا.

كما بلغ عدد الجنود الأتراك الذين انتشروا في المنطقة منذ الخامس من شهر آذار/ مارس من عام 2020 حتى منتصف العام الجاري أكثر من 10 آلاف جندي تركي.

تجدر الإشارة إلى أن عدة قادة تابعين للمعارضة السورية قد أكدوا في تصريحات صحفية وصول حشود عسكرية جديدة تابعة لقوات النظام إلى ريف إدلب الجنوبي، وبالتحديد إلى خطوط التماس القريبة من منطقة “جبل الزاوية”.

لكنهم في ذات الوقت قللوا من أهمية تلك التعزيزات على اعتبارها تحركات روتينية، مشيرين إلى أن تلك التحركات لا تُنذر بعملية عسكرية لقوات النظام على المنطقة.

المصدر : طيف بوست

……………………………………..

الجولاني يوجه رسائل جديدة لأمريكا.. وجيفري يعلق: “ربما من الحكمة التعامل معه”!

نشر موقع “فرونت لاين” الأمريكي المقابلة التي أجراها الصحفي “مارتن سميث” مع قائد هيئة تحرير الشام “أبو محمد الجولاني” خلال زيارته للشمال السوري مطلع شهر شباط/ فبراير الماضي.

وتأتي هذه المقابلة كجزء من فيـ.ـلم وثائقي لموقع “فرونت لاين” تحت اسم “الجهـ.ـادي”، حيث سلط الفيلم الضوء على الجولاني بصفته قيادي إسـ.ـلامي متشـ.ـدد.

كما استعرض الفيلم جهود وقدرات “الجولاني” على تقديم نفسه كقوة مؤثرة في مستقبل سوريا، وذلك بالرغم من تاريخه مع تنظيم “القـ.ـاعدة”.

ووجه “الجولاني” عدة رسائل للولايات المتحدة الأمريكية خلال المقابلة، الرسالة الأولى مفادها أن محافظة إدلب والمنطقة الشمالية الغربية من سوريا لا تمثل أي تهـ.ـديد لأمن أمريكا وأوروبا.

أما الرسالة الثانية التي وجهها “الجولاني” لدول الغرب، فتمثلت بأن منطقة إدلب والشمال السوري ليست مرحلة لتنفيذ أي عمليات خارجية، وفق تعبيره.

ولفت “الجولاني” إلى نقطة أخرى، وهي أن هناك بعض السياسات الخاطئة التي يتبناها المجتمع الدولي ضد الثورة، وأضاف: “على سبيل المثال، حتى الآن لا يزال هناك اعتراف دولي ببشار الأسد”.

وتابع قائلاً: “بعض الدول لازالت تعترف بالأسد ونظامه رغم تنفيذه العشرات من الهـ.ـجمـ.ـات الكيماوية ضد الشعب السوري، بالإضافة إلى تـ.ـدميره المدارس والبنى التحـ.ـتية والمرافق الحيوية.

أما الرسالة الأخيرة التي وصفها “الجولاني” بالرسالة الرئيسية، فتمحورت حول نقل صورة ما حدث ويحدث في سوريا ببساطة، حيث قال: “رغب الناس بتغيير طـ.ـاغية ونظام، وهذا الطـ.ـاغية والنظام أراد تغيير شعب بأكمله”.

ونوه أن على الدول الغربية أن تدرك جيداً أن مسألة تغيير الطـ.ـاغية أسهل بكثير من تغيير شعب بأكمله، على حد وصفه.

وحول الجمهور الذي يأمل “الجولاني” أن يصل كلامه إليه، أكد قائد “هيئة تحرير الشام” أن للثورة السورية أهمية لكثير من الناس حول العالم.

وأضاف: “ثورة السوريين، ثورة عادلة قامت ضد طـ.ـاغية مجـ.ـرم وظـ.ـالم يقـ.ـتل شعبه، قـ.ـتـ.ـل أكثر من مليون شخص”.

وأوضح أنه ونظراً لما سبق فإن الحقيقة حول القـ.ـضية السورية تستحق أن تصل إلى العالم كله بدقة، مؤكداً أن هناك من يحاول تشـ.ـويه صورة الثورة.

ونوه “الجولاني” في معرض حديثه أن دور الهيئة ورسالتها تتمحور حول الدفاع عن الناس وعن سلامتهم ودينهم وشـ.ـرفهم وممتلكاتهم، فضلاً عن مواجـ.ـهة الطـ.ـاغية “بشار الأسد”.

وأكد أنه من الواجب على الهيئة نقل الصورة الحقيقية عبر كافة المنصات، وذلك من أجل ضمان وصول حقيقة ما يحدث في سوريا إلى الجميع حول العالم.

وفي شأن ذي صلة، وخلال برنامج بثته شبكة “BPS” الأمريكية، أعرب المبعوث الأمريكي السابق إلى سوريا “جيمس جيفري” أنه ربما من الحكمة العمل مع الجولاني”.

وقال “جيفري” موجهاً حديثه للصحفي الذي أجرى معه المقابلة: “انظر، إنه الخيار الأقل سوءاً من بين الخيارات المختلفة في محافظة إدلب، التي تعد واحدة من أهم الأماكن في سوريا، وواحدة من أهم المناطق حالياً في منطقة الشرق الأوسط”.

المصدر : طيف بوست

……………………………………

بعد سقوط شــ.هداء مدنيون والتهـ.ديد بتدخل عسـ.ـكري .. “قسد” تتخذ إجراءات جـ.ديدة في مدينة منبج (فيديو)

أعلن المجلس العسـ.ـكري لمدينة منبج التابع لميليشيا “قسد” مجموعة من القرارات في مدينة منبج شرقي حلب.

وذلك بعد بالاحتجاجات الأخيرة التي شهدتها المدينة على خلفية قرار التجـ.ـنيد الإجباري الذي فـ.ـرض على أهالي المنطقة.

حيث قتـ.ـل وجـ.ـرح عدد من المدنيين خلال احتجاجات خرجت اليومين الماضيين في مدينة منبج شرقي حلب..

في حين طالبت عدة قبائل وعشائر سورية، الجيـ.ـش الوطني السوري، بالتدخل عسـ.ـكرياً لحسـ.ـم ملف منبج لصالحه، من خلال السيـ.ـطرة على المدينة.

وذلك لوقف انتهـ.ـاكات “قسد” بحق السكان الذين انتفضوا في وجهها وقراراتها التعسـ.ـفية، وفي مقدمتها سوق الشبان إلى معسـ.ـكرات التجنـ.ـيد الإجبـ.ـاري.

بيان المجلس العسـ.ـكري
وقال المجلس العسـ.ـكري في بيان مصوّر، إنه “تم الاتفاق على وقف العمل بحملة الدفاع الذاتي في منبج وريفها وإحالتها للدراسة والنقاش”, وذلك بعد اجتماع موسع مع وجهاء العشائر في منبج.

وأضاف البيان، اتفقنا أيضاً على إطلاق سـ.ـراح كافة المعتقـ.ـلين في الأحداث الأخيرة، وتشكيل لجنة للتحقـ.ـيق بالحيثيات التي تم فيها إطـ.ـلاق النـ.ـار ومحـ.ـاسبة كل من كان متـ.ـورطاً بذلك.

بداية الاحتجاجات في منبج
وكانت مصادر محلية من منبج أكدت أن ناشطين وبالتعاون مع أهالي المدينة من أصحاب المحال التجارية، أعلنوا إضـ.ـراباً عاماً.

وذلك احتجاجاً على اعتقـ.ـال “قسد” للشباب الذين يتراوح أعمارهم ما بين 18 و31 عاماً تحت ما يسمى قانون “الدفـ.ـاع الذاتي” (التجنـ.ـيد الإجبـ.ـاري).

وقال المصادر إن سكان مدينة منبج وريفها بدأوا بالمظاهرات خلال اليومين الماضيين، احتجاجاً على قرار “قسد”.

لكن الأخيرة واجهتهم بالرصـ.ـاص الحي، ما أدّى إلى مقـ.ـتل 8 مدنيين، وإصابة نحو 26 آخرين، وفقاً للمصادر.

التي ذكرت أن المظاهرات تركزت في حي السرب داخل مدينة منبج، وطريق الجزيرة، والساحة العامة بقرب المربع الأمني وسط المدينة.

وتزامن ذلك مع تسيير “قسد” عربات عسـ.ـكرية في المنطقة، وسيارات “بيك أب” مزوّدة برشـ.ـاشات متوسطة وثقيلة.

وذلك على الرغم من فـ.ـرض حظـ.ـر التجول الذي أعلنته “قسد” في منبج وريفها.

يذكر أن ميليشيا “قسد” تحاول تجنـ.ـيد فتيات وفتيان من مواليد 1990- 2003 قسـ.ـراً.

وذلك في مدن عين العرب والقامشلي والمالكية والدرباسية والحسكة والرقة ودير الزور.

إدنات لممـ.ـارسات “قسد” مع المتظاهرين
وجهت عدة مؤسسات سورية معارضة إدانات لممـ.ـارسات “قسد” مع المتظاهرين من إطـ.ـلاق الرصـ.ـاص على المدنيين وترويـ.ـع السكان.

وفي مقدمة هذه المؤسسات “الائتلاف الوطني السوري، والحكومة السورية المؤقتة، ورابطة المستقلين الكرد السوريين”.

الذين دعوا الولايات المتحدة والمجتمع الدولي إلى التدخل ووقف الانتهـ.ـاكات بحق المدنيين.

مطالبة الجيـ.ـش الوطني السوري بالتدخل
من جانبها عقدت القبائل والعشائر شمال غربي سوريا اجتماعاً في ديوان القبائل بريف حلب الشمالي، بهدف التدارس والتشاور والخروج بموقف موحد مما يحصل في منبج.

حيث أعلنت العشائر في بيان صدر عنها بعد الاجتماع أن “الأحزاب الانفصالية الكردية وأذرعها العسـ.ـكرية مجموعات إرهـ.ـابية تخدم مشاريع انفصـ.ـالية وأجندات غير وطنية”.

كما دعت العشائر، الجيش الوطني إلى دعم الأهالي في منبج من خلال القيام بعمل عسـ.ـكري للسيـ.ـطرة على المدينة.

وناشدت الحكومة التركية لـ “رعاية وقيادة الأعمال العسـ.ـكرية تأكيداً منهم على وحدة الهدف وتكامل التطلعات”.

تعزيـ.ـزات للجيـ.ـش الوطني على جبهات منبج
من جانبه أرسل الجيـ.ـش الوطني السوري المئات من عناصره إلى الجبهات المحاذية لمدينة منبج، كما استهـ.ـدف مواقع لـ”قسد”، بقذائف هاون والرشاشات الثقيلة.

وظهر في فيديوهات نشرتها حسابات مقربة من الجيـ.ـش الوطني أرتالاً عسكرية، قيل إنها انطلقت من مدينة جرابلس وريفها، نحو نقاط التمـ.ـاس مع “قسد” بمحيط منبج.

“الناطق باسم فـ.ـرقة الحمزة” التابعة للجيـ.ـش الوطني النقـ.ـيب “محمد حاج علي” أشار إلى رفع الجاهـ.ـزية القتـ.ـالية واستنـ.ـفار جميع القوى في الفرقة.

مبيناً في حديث لموقع “تلفزيون سوريا” أن ذلك من أجل “تنفيذ المهام العسـ.ـكرية الملقاة على عاتق الجيـ.ـش”.

وذكر “حاج علي” أنهم بانتظار توجيهات قيادة الجيـ.ـش الوطني مِن أجل التحرك نحو منبج، وإخراج “قسد” منها.

وكذلك لمنـ.ـع نظام الأسد من استثمار الحراك الشعبي في المدينة، ولقطـ.ـع الطريق عليه.

من جانبه أكد “حامد أبو الليث” الناطق الإعلامي باسم المكتب العسـ.ـكري لمدينة منبج” أن الجيـ.ـش الوطني حشد واستنفر قواته في محيط منبج منذ، يوم الإثنين.

وأضاف إنّ القـ.ـوات انتشرت على طول خط التمـ.ـاس شمالي المدينة، ابتداءً من جبهة الياشلي، وصولاً إلى قرية توخار صغير.

ووفقاً لـ”أبو الليث” اندلعت اشتبـ.ـاكات بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة على طول خط الجبهة بين “قسد” وفصائل الجيـ.ـش الوطني.

كما استهـ.ـدفت الفصـ.ـائل مواقع عسـ.ـكرية لـ”قسد” في قرى التوخار والجات والهوشرية شمالي منبج.

وأضاف أن “الجيـ.ـش الوطني استنـ.ـفر قـ.ـواته ورفع الجاهزية القصوى تحسباً لتطور الأمور”.

فيما ينسق مجلس منبج العسكري مع جميع فيالق الجيش الوطني ويتابع التطورات بشكل دقيق”.

شاهد أيضاً

والد عروس سورية يضع شـ.رطاً فريداً من نوعه كمهر لابنته ويصبح حديث السوشيال!

وضع والد فتاة سورية شرطـ.اً فريداً من نوعه في سوريا ليكون مهراً لابنته طالباً من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *