أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / بينهم سوريون…النمسا توقـ.ـف شاحنة تهـ.ـريب بداخـ.ـلها عشرات اللاجـ.ـئين

بينهم سوريون…النمسا توقـ.ـف شاحنة تهـ.ـريب بداخـ.ـلها عشرات اللاجـ.ـئين

أوقـ.ـف الجـ.ـيش النمساوي شاحـ.ـنة لنقل البضائع كانت تحمل لوحات رومانية في مدينة كيتسي النمـ.ـساوية الحدودية للتفـ.ـتيش، ووجد بداخلها 40 لاجـ.ـئا بينهم سوريون.

وقالت صحيفة (أو أي 24)، إن قـ.ـوات الحدود التابعة للجـ.ـيش النمـ.ـساوي أوقفت الشاحنة مساء السبت الفائت، وبعد إيقافها فَرَّ كُلٌّ من سائق الشاحنة ومساعدهِ مما أثار الشـ.ـكوك حول ما تنـ.ـقله تلك الشـ.ـاحنة.

وأضافت، أن قـ.ـوات الحدود قامت بإبـ.ـلاغ الشـ.ـرطة النمـ.ـساوية بالحادثة وعند قدومهم إلى مكان الشـ.ـاحنة، قامت الشرطة بفتح الأبواب الخـ.ـلفية لِيَجِدوا أربعين لاجـ.ـئا سوريا وفلسطينيا ومن بينهم ثلاث نساء هـ.ـدفهم تقديم اللجـ.ـوء في إحدى دول الاتحاد الأوروبي.

وصـ.ـرحت الشرطة النمـ.ـساوية أن البحث ما زال جارياً على قدم وساق على سائق الشـ.ـاحنة ومساعده الذين استطـ.ـاعوا الفرار مباشرةً بعد طلب القوات الحـ.ـدودية النمساوية توقف الشاحنة للتفـ.ـتيش.

ونقلت الشـ.ـرطة النمساوية جميع من وجـ.ـدتهم في تلك الشـ.ـاحنة إلى مركز احتجـ.ـاز في مدينة أيزين شتاد.

وفي حادثة مشابهة سابقة حدثت في شهر آب من عام 2015 وجدت الشـ.ـرطة النمساوية سبعين جـ.ـثة للاجئـ.ـين كانوا مكدسـ.ـين في شاحنة كانت متوقـ.ـفة على أحد الطرق السريعة في النمسا

وأفادت آنذاك الشـ.ـرطة النمـ.ـساوية بأن المؤشـ.ـرات الأولية تفـ.ـيد بأنهم مـ.ـاتوا خنـ.ـقاً في تلك الشاحنة التي كانت تنقلهم إلى أوروبا.

وسبق أن قالت السلطات النمـ.ـساوية إنها أوقـ.ـفت شاحنة براد كان بداخلها أكثر من 38 مهاجراً، بينهم سوريون، مكدّسـ.ـين فوق بعضهم بعضاً دون أي تهـ.ـوية.

يذكر أن وزارة الداخلية النمساوية، أعلنت في 28 آب 2015، أن محـ.ـققين عثـ.ـروا على أكثر من 71 جـ.ـثة متـ.ـكدسة ومتحـ.ـللة للاجـ.ـئين في شاحنة براد، تُـ.ـركت على طريق سريع بالقرب من الحـ.ـدود مع سلـ.ـوفاكيا والمجـ.ـر.

وتقود النمسا، منذ العام 2017، حكومة يقودها المستشار سيباستيان كورتس، عرف عنها أنها محافـ.ـظة ومتشـ.ـددة تجاه قضايا اللجـ.ـوء، وعملت على تشـ.ـديد إجـ.ـراءات الرقـ.ـابة على حـ.ـدودها.

شاهد فيديو عن الحادثة الأليمة في 2015

المصدر: تلفزيون سوريا

………………………………………………………………………………………..

عمل لاستقبال اللاجئين السوريين.. الطبيب السوري أحمد ناصيف يفارق الحياة بأمريكا

على الموقع الإلكتروني الخاص بالجمعية الإسلامية في ميلووكي نشرت صور لأعضاء اللجنة التنفيذية إلى جانب مقولات وعبارات قصيرة اختارها الأعضاء بأنفسهم، ومنها:

“محبة الله قبل كل شيء تجعلك تحب الجميع، ونحن بحاجة للمزيد من الحب في هذا العالم”، حيث كتبت تلك العبارة تحت صورة أحمد ناصيف، إذ من الصعب تخيل شخص آخر يجسد تلك المقولة كما جسدها السيد أحمد، فهو طبيب ناجح سعى للريادة والتميز

حيث ساعد المرضى الذين يعانون من اضـ.ـطرابات في النـ.ـوم على استعادة وضعهم الطبيعي في الحياة، كما رحب باللاجـ.ـئين في ميلووكي عقب اندلاع الحـ.ـرب في بلده الأم سوريا،

وسافر خارج البلاد للعمل في مخـ.ـيمات اللاجئين، إذ كان يمثل شريـ.ـان الحياة للأسر والعائلات النازحة في معظم الأحيان.

وقد توفي الدكتور أحمد عن عمر ناهز 52 عاماً بسبب مرض السرطـ.ـان وذلك في 22 كانون الثاني، بحسب صحيفة، جورنال سينتينيل.

يذكر أن أحمد فـ.ـقد والده عندما كان بعمر الرابعة في حـ.ـرب 1973 بين العـ.ـرب وإسـ.ـرائيل، غير أن والدته غرست فيه حب العلم،

فحصل على إجازة في الطب من جامعة دمشق عام 1992، ثم هاجر إلى الولايات المتحدة في العام نفسه، إذ أراد أن يدرس في جامعة أميركية ليحقق حلمه، وهكذا حط الرحال في جامعة وسيكينسون بماديسون.

ثم نما لديه اهتمام خاص بطب النـ.ـوم، وبعدها أصبح مدير كلية فرويدتيرت & ميديكال لعيادة ويسكينسون المتخصصة باضـ.ـطرابات النوم حتى عام 2006، وذلك عندما أسس مشـ.ـروعه الخاص به وهو معهد كواليتي سليب بشمال غرب ميلووكي.

نشاط في تركيا والأردن

وعندما اندلعت الحـ.ـرب بسوريا في عام 2011، نشط هذا الطبيب في مجال مسـ.ـاعدة اللاجئين، ولهذا قام بعدة رحـ.ـلات إلى تركيا والأردن،

واستعان بمهاراته الطبية لتقديم المساعدة في المخـ.ـيمات، وفي ميلووكي أصبح مرجعاً معتمداً للمساعدة في مجال إعادة التوطين،

حيث كان يعتمد في معظم الأحيان على ما لديه من مال ليقوم بدفع الإيجارات وشراء الحاجيات، بل حتى لإطلاق مشاريع تجارية خاصة بهؤلاء اللاجئين.

وعرف عنه دعمه للمهاجـ.ـرين السوريين الذين يديرون مطعم بوابة دمشق الكائن في شارع ويست ميتشيل، والذي أصبح مشهوراً بفضل وجباته الشرقية التقليدية، ودوره كمكان لتجمع اللاجئين السوريين.

هذا وتعمل السيدة كاي غاردنر ميشلوف عبر مشروعها: “طاولات عبر الحـ.ـدود” لتسلط الضوء على أعمال الطباخين من اللاجئين في عموم ميلووكي،

وهكذا تعرفت على السيد أحمد من خلال لجنة قلوب جائعة التي تعمل على تأمين وجبات مجانية لتلك الجالية، وهي تصفه بالرجل الكريم والمتواضع،

وتقول عنه: “إنه من ذلك النوع من الأشخاص الذين يشعرونك بأنك محط ترحاب عندما تلتقي بهم… ثمة أشخاص يأتون لهذا العالم لينشروا النور والمحبة، وهو واحد منهم”.

أما منظمة حنان الإغاثية التي تهتم باللاجئين فهي منظمة غير ربحية تساعد اللاجئين على الانتقال والتعود على الحياة الأميركية، وتدير فيها شيلا بادوان القسم المحلي لميلووكي ولهذا أعلنت عن منحة دراسة تحمل اسم السيد أحمد ناصيف مخصصة للطلاب اللاجئين.

فقد اشتهر السيد أحمد ضمن الجالية المسلمة لكونه أكثر الأفراد حيوية ونشاطاً فيها، إذ خلال السنوات الخمس الأخيرة من حياته تطوع هذا الرجل للتعليم في مدرسة الأحد في المسجد لديه.

ويخبرنا المرشد الديني الإمام نعمان حسين بأن الطلاب تعلقوا بالسيد أحمد، وبأن: “شخصيته الجميلة وابتسامته، ومحبته التي قدمها لطلابه أثرت بهم”.

كما وصفه صديق العائلة هاني سواح بأنه: “مترع بالمحبة والعطف والحلاوة واللطف والصبر”.

لكنه ما يزال يحيا في قلوب كل من زوجته شارلوت، وابنيه محمد وعمر ناصيف، وقريبه محمود الشماع، ووالدته وفيقة الشماع، وشقيقته رولا ناصيف.

وقد أقيمت صلاة الجنازة على روحه يوم السبت الماضي في الجمعية الإسلامي بميلووكي بروكفيلد وذلك في مسجد النور.

ترجمة: تلفزيون سوريا

شاهد أيضاً

ألمانيا :وثيقة إلكترونية ..إجراء جديد ومهم لتسهيل الحياة تعمل عليه الحكومة الألمانية ..

الحكومة الالمانية تعمل على تجهيز وثيقة لقاح إلكترونية للاشخاص الحاصلين على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *