الرئيسية / أخبار سوريا / بعد موافقة لجـ.ـنة الشيوخ الأمريكي.. خطوة واحدة تفـ.ـصل عن إقرار مشروع يضـ.ـيق الخـ.ـناق على نظـ.ـام الأسـ.ـد وحلـ.ـفائه
الشيوخ الامريكي 660x330 - بعد موافقة لجـ.ـنة الشيوخ الأمريكي.. خطوة واحدة تفـ.ـصل عن إقرار مشروع يضـ.ـيق الخـ.ـناق على نظـ.ـام الأسـ.ـد وحلـ.ـفائه

بعد موافقة لجـ.ـنة الشيوخ الأمريكي.. خطوة واحدة تفـ.ـصل عن إقرار مشروع يضـ.ـيق الخـ.ـناق على نظـ.ـام الأسـ.ـد وحلـ.ـفائه

متابعة : تركيا الخبر

تبنت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي، مشروع قرار يدعو لمحـ.ـاسبة نظـ.ـام الأسـ.ـد وداعميه.

وحصل مشروع القـ.ـانون على تأييد كامل أعضـ.ـاء اللجـ.ـنة من الحز.بين الجمهوري الديمقراطي الذي يرأسه الرئيس “جو بايدن”.

وسيكون إقراره عمـ.ـلية سهلة في مجلس الشيوخ، نظرا لحصوله على تأييد كبير من أعضـ.ـاء الحز.بين الجمهوري والديمقراطي.

وقال السيناتور الديمقراطي، “بوب ميدينيز”، والجمهوري “جيم ريش”، إن إقرار مشروع القانون، يقدم رسالة بأنه سيتم محـ.اسبة الأسـ.ـد مهما طال الوقت.

مضمون القرار

وينص مشروع القانون على إد.انة القمـ.ع الذي يمـ.ـارسه نظـ.ـام الأسـ.ـد ضـ.ـد الشعب السوري.

وأكد على ضرورة استمرار عمل اللجـ.ـنة الدستورية السورية، مهما رفـ.ـض نظـ.ـام الأسـ.ـد التعاون بشأنها.

وأضاف مشروع القانون، بأن التزام واشنطن مستمر، بمحـ.ـاسبة نظـ.ـام الأسـ.ـد وداعميه الروس والايرانيين.

ويمنـ.ـع مشروع القانون من الاعتراف بانتخابات بشار الأسـ.ـد، ويعتبرها غير شـ.ـرعية.

وشـ.ـدد، على ضـ.ـرورة الوصول لحل سـ.ـياسي في سوريا، وفق القرار الأممي 2254.

مشروع القانون وذكرى الثـ.ـورة

الصحفي السوري، “أيمن عبد النور”، أكد أن مشروع القانون يتزامن مع ذكرى الـ.ثورة السورية.

ولفت إلى أن مشروع القانون يدعم جهود الحقوقيين السوريين، في توثيق وجمع جـ.رائم الأسـ.ـد.

مقاربة جديدة في سوريا

ويأتي هذا وسط حراك حقوقي سوري، بهدف إصدار الدفعة الثانية من قانون “قيصر”.

وأكد وزير الخارجية الأميركي، “أنطوني بلينكن”، التزام بلاده بتطبيق لمقاربة جديدة للحل في سوريا، تختلف كليا عن سيـ.ـاسة الرئيس الأسبق،

المصدر : مدونة هادي العبدلله

…………………………………………………………………………..

خلافات روسية تركية قد تكتب نهاية اتفاق التهدئة في إدلب!

متابعة : تركيا الخبر

رسائل متبادلة وبوادر خلافات روسية تركية قد تكتب نهاية اتفاق التهدئة في إدلب!

عاد ملف محافظة إدلب شمال غرب سوريا إلى الواجهة مجدداً خلال الساعات الماضية جراء التصـ.ـعيد الروسي على المنطقة بعد فترة طويلة من الهدوء النسبي، وذلك تزامناً مع تطورات لافتة يشهدها الملف السوري على الصعيدين الميداني والسياسي.

ويربط عدد من المحللين التصـ.ـعيد الروسي الأخير بفـ.ــشل الجولة التي أجراها وزير خارجية روسيا “سيرغي لافروف” إلى الخليج قبل أيام، وعدم قدرة القيادة الروسية على إقناع العواصم الخليجية بإعادة التطبيع مع نظام الأسد، أو تحصيل أي دعم مالي لاقتصاده المنـ.ـهار.

كما يشيرون إلى أن روسيا اعتادت خلال الأعوام الماضية أن تحصل على مكاسب سياسية عبر الضغـ.ـط على المدنيين عن طريق استهـ.ـدافهم، الأمر الذي يجعل من احتمالية أن يكون التصـ.ـعيد الأخير رداً على الموقف الغربي الثابت تجاه انتخابات الرئاسة السورية المقبلة.

فيما يرى العديد من الخبراء العسكريين السوريين أن روسيا أرادت من خلال هذا التصـ.ـعيد أن تبعث برسالة واضحة المعالم لتركيا والولايات المتحدة الأمريكية، مفادها أنها مازالت متمـ.ـسكة بوجهة نظرها تجاه الحل في سوريا.

وضمن هذا السياق، يشير الباحث في مركز “جسور” للدراسات “وائل علوان” أن الخطوة الروسية الأخيرة في إدلب مرتبطة بشكل مباشر بالتطورات التي شهدتها المنطقة الشمالية الشرقية من سوريا.

وتوقع “علوان” أن لا يتأثر اتفاق التهدئة في إدلب بالتصـ.ـعيد الروسي، مشيراً إلى احتمال تطور الوضع الميداني في المنطقة إلى محاولات تقدم محدودة أو توسع دائرة القـ.ـصـ.ـف، الأمر الذي سيفتح المجال أمام مفاوضات جديدة بين أنقرة وموسكو.

من جهته، اعتبر الكاتب والباحث “حسام محمد” في حديث لموقع “نداء بوست” أن ما حصل في إدلب يمكن تصنيفه ضمن الرسائل الدولية.

ولفت أن التصـ.ـعيد الأخير يدل على عمق الخـ.ـلافات، ووصول مسار الحل السياسي المتعلق بالملف السوري إلى طريق مسدود.

ونوه أن بوادر الخـ.ـلافات بين روسية وتركية بدأت تظهر بوضوح في منطقة شرق الفرات، خاصةً مع عدم التزام الجانب الروسي بتعهداته بشأن إخراج قوات سوريا الديمقراطية “قسد” من بعض المناطق شرق الفرات بموجب اتفاق “سوتشي” الموقع بين الطرفين.

وبحسب مصادر مطلعة، فإن الخـ.ـلاف الروسي التركي الجديد يتمحور حول طلب تركيا من روسيا رفع يدها عن قوات “قسد” وإبعادها عن حدودها، وبعض المناطق مثل “تل رفعت” و”منغ” و”عين العرب” بريف حلب و مدينة “عين عيسى” شمال محافظة الرقة.

وقد بدأت معالم الخـ.ـلاف بين الجانبين تظهر للعلن مؤخراً مع استهــ.ـداف الطائرات التركية لمواقع “قسد” بالقرب من “عين عيسى”، الأمر الذي قابلته روسيا باستهـ.ـداف عدة مناطق بريفي حلب وإدلب.

من جانبه، يرى الصحفي السوري “عقيل حسين” أن التصـ.ـعيد الروسي عبارة عن عمل يستهـ.ـدف مجدداً التهدئة وقطع الطريق على الآمال بمنح الجهود السياسية القائمة فرصة، في إشارة منه إلى إمكانية أن تؤثر الخطوة الروسية الأخيرة على التفاهمات مع تركيا في إدلب.

تجدر الإشارة أن وزارة الدفاع التركية كانت قد أصدرت يوم أمس بياناً طالبت فيه القيادة الروسية بضرورة وقف استهـ.ـداف المناطق المحررة في الشمال السوري بشكل فوري.

ونوهت الوزارة في بيانها أنها أعطت الأوامر لوحداتها العسـ.ـكرية المنتشرة في المنطقة باتخاذ التدابير اللازمة، مشيرة أنها تواصل متابعتها للتطورات.

المصدر : طيف بوست

……………………………………………………………………..

بضـ.ـغط روسي.. نظـ.ـام الأسـ.ـد يعز.ل قائـ.ـدًا كبيرًا من ذيـ.ـول إيران “المسـ.ـؤول الأول عن طيران الأسـ.ـد ومحـ.ـرك الكيماوي” ويستبدله برجل موسكو المفضل!..

متابعة : تركيا الخبر

أكدت مصادر إعلامية أن نظـ.ـام الأسـ.ـد عزل أحد قادة جيـ.ـشه الكبار، من الموالين لإيران، واستبدله بآخر من أشد قادة جيـ.ـشه ولاءً لروسيا.

وذكر موقع “زمان الوصل” أن نظـ.ـام الأسـ.ـد أعاد تعيين اللواء الطـ.ـيار، الفتى المدلل لدى موسكو، حسان علي، قائـ.ـدًا للقـ.ـوى الجـ.ـوية، وأحال اللواء المقرب من إيران، أحمد بللول، إلى التقاعد بعد تعيينه بأشهر.

وينحدر القـ.ـيادي الجديد من قرية طرجانو التابعة لمنطقة القرداحة بريف اللاذقية، فيما ينحدر اللواء المقال من بيت ياشوط التابعة لمنطقة جبلة.

وأضاف الموقع أن إيران أجبـ.ـرت نظـ.ـام الأسـ.ـد على إقالـ.ـة حسان علي، بعد تعيينه، في نهاية شهر أكتوبر/تشرين الأول الفائت، وعينت -بعد شهر- اللواء أحمد بللول، بسـ.ـبب ولائه للحـ.ـرس الثـ.ـوري الإيراني، ولإنهاء ملفات عالـ.ـقة بينه وبين طهران.

وأوضح المصدر أن الروس ضغـ.ـطوا مجددًا على “الأسد” لإنهاء خدمة “بللول”، وإعادة، حسان علي، الفتى المدلل لدى الروس.

ولفتت المصادر إلى أن حسان علي، من أشـ.ـد ضـ.ـباط الأسـ.ـد إجـ.ـر.امًا بحق السوريين، حيث نفـ.ـذ ما يزيد عن ثلاثين ألف طلعة جوية ضـ.ـد المدنيين، ألقى خلالها ما يزيد عن 120 ألف قنـ.ـبلة، وذلك حينما كان قائدًا للواء 14.

تجدر الإشارة إلى أن نظـ.ـام الأسـ.ـد بات أداة سهلة بيد الروس والإيرانيين، كلٌ يحـ.ـرك به كيف يشاء، ووفق مصالحه، حيث بات يخـ.ـضع للإملاءات الروسية بشكل كبير، ولا يتجـ.ـرأ على تعيين أي قـ.ـائد إلا بعد استشارتهم.

المصدر : الدرر الشامية

شاهد أيضاً

روسية شمال شرق سوريا 780x470 1 310x165 - وصفت بأنها الأضخم منذ عام.. تعزيزات روسية تصل إلى شمال شرق سوريا ومصادر تتحدث عن أهداف روسيا

وصفت بأنها الأضخم منذ عام.. تعزيزات روسية تصل إلى شمال شرق سوريا ومصادر تتحدث عن أهداف روسيا

وصفت بأنها الأضخم منذ عام.. تعزيزات روسية تصل إلى شمال شرق سوريا ومصادر تتحدث عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.