أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار تركيا / إسلام أمريكية بسبب مسلسل “أرطغرل”.. وتتحدث عمّا واجـ.هته من عـ.واقب (فيديو) وكاتب العمل يُعلق

إسلام أمريكية بسبب مسلسل “أرطغرل”.. وتتحدث عمّا واجـ.هته من عـ.واقب (فيديو) وكاتب العمل يُعلق

دخلت سيدة أمريكية في الإسلام وغيّرت اسمها إلى “خديجة” عقب تأثرها الكبير بالمسلسل التاريخي التركي “قيامة أرطغرل”.

وقالت “خديجة”، 60 عاماً، والتي تعيش في ولاية ويسكنسن الأمريكية ، إنها وبينما كانت تبحث عن شيء تشاهده على منصة “نتفلكس”، لفت انتباهها مسلسل “قيامة أرطغرل”، وفق وكالة “الأناضول”.

لافتةً إلى أن العمل كان يتناول حقبة تاريخية لا تعلم عنها شيئاً، ويتحدث عن الإسلام والسلام والعدل ونصرة المظلومين، وهذا ما ربطها بالمسلسل.

وأوضحت أنها أعجبت كثيراً بشخصيات “أرطغرل” و”طورغوت” و”سلجان خاتون”، بينما أصبحت شخصية المتصوف “محيي الدين ابن عربي” هي المفضلة لديها.

وأضافت “خديجة” أنها من شدة إعجابها بالمسلسل شاهدت جميع أجزائه 4 مرات، في حين تشاهده حالياً للمرة الخامسة.

وأردفت أن المسلسل له تأثير كبير جداً في توجهها للإسلام ومعرفتها حقائق الدين الإسلامي، وفتح أعينها نحو معرفة هذا الدين.

وتابعت: “عندما تأكدت من أنني الآن أؤمن بالإسلام بحثت عبر الإنترنت فوجدت أنه لا يوجد سوى مسجد صغير بالبلدة التي أعيش بها”.

وبيّنت أنها ذهب إلى المسجد، ووجدت كل المسلمين الذي نرأتهم يصفون باللطف والاحترام، وهناك نطقت الشهاديت وغيرت اسمها إلى خديجة.

مقاطعة اجتماعية

وبخصوص ردود الفعل التي واجهتها بعد اعتناقها الإسلام، ذكرت “خديجة” أن بعض جيرنها يعتقدون أنها تعرضت لغسيل دماغ.

منوهةً إلى إن بعضهم قطعوا علاقتهم بها، بينما قام آخرون بحظرها على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقالت “خديجة” إنها لم تعد تناقش الأمر مع أي شخص.

وأشارت السيدة الأمريكية إلى أنها اضطرت لترك العمل بسبب بعض المشاكل الصحية، وأنها كانت تتناول باستمرار أدوية لعلاج القلق.

مستدركةً بأنها وبعد دخول الإسلام شعرت براحة نفسية وسلام داخلي، لتتوقف منذ فترة عن أخذ الأدوية لأنها لم تعد بحاجة إليها.

ويتناول مسلسل “قيامة أرطغرل”، الذي تدور أحداثه في القرن 13 ميلادي، حياة “أرطغرل بن سليمان شاه” والد “عثمان الأول” مؤسس الدولة العثمانية.

شاهد الفيديو :

تعليق كاتب العمل :

المصدر : هادي العبد الله

……………………………………………..

أردوغان يلقن ماكرون درسا قاسيا في تصريحاته اليوم

متابعة : تركيا الخبر

وأضاف أردوغان “على ماكرون حل مشكلة السترات الصفراء أولاً (الاحتجاج الداخلي في فرنسا على الأوضاع الاقتصادية)، التي ما زال يعجز عن حلها حتى الآن”.

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، لم يتعلم وهو يحتاج لوقت طويل لكي يتعلم، وأن عليه الاهتمام بالمشاكل الداخلية والاحتجاجات في فرنسا.

كلام أردوغان جاء في تصريحات للصحفيين عقب أدائه صلاة الجمعة في أحد مساجد ولاية إسطنبول.

وقال أردوغان تعليقا على دعوة ماكرون سحب تركيا جنودها من ليبيا “يبدو أنه لم يتعلم، وتعلمه يتطلب الكثير من الوقت”.

وأضاف أردوغان “على ماكرون حل مشكلة السترات الصفراء أولاً (الاحتجاج الداخلي في فرنسا على الأوضاع الاقتصادية)، التي ما زال يعجز عن حلها حتى الآن”.

وأمس الخميس، قال ماكرون في لقاء افتراضي مع “المجلس الأطلسي (مركز أبحاث مقره واشنطن)”، إنه “سعيد جدًا بالتغيير الأخير في لهجة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي يرغب في تطبيع علاقاته مع الأوروبيين بعد أشهر من التوتر”.

وأضاف ماكرون “آمل الآن أن نحصل على نتائج في سوريا، من خلال انسحاب القوات التركية من ليبيا، ومن (قره باغ) أو من خلال خفض التوتر شرقي البحر المتوسط، حيث يبدو أن الوضع يتجه نحو التهدئة”.

ولا تعتبر تلك المرة الأولى التي يوجه فيها أردوغان التحذيرات لـ ماكرون، إذ حذره في وقت سابق من 2020، من التطاول على الإسلام وقال أردوغان، إن “حديث ماكرون عن إعادة تشكيل الإسلام، قلة أدب ويدل على عدم معرفته لحدوده”، ومؤكدا أن ماكرون يحتاج إلى “لعلاقي نفسي وعقلي”.

اقرا أيضا: بشأن رئاسة سوريا عوضاً عن بشار.. 3 نقاط هامة في الاجتماع مع روسيا يكشفها سليمان

اعتبر الفنان السوري جمال سليمان أن ذهاب نظام الأسد نحو انتخابات رئاسية بهذه الظروف المـ.أساوية للسوريين موقف سافر وأن أي انتخابات بهذا الظرف لن يكون لها شرعية وطنية.

وقال سليمان وهو عضو منصة القاهرة لموقع الناس نيوز ورصدت الوسيلة إن النظام يتبع سياسة الإنكار والتجاهل للثمن الباهظ الذي تدفعه سوريا كل يوم.

وأكد أنه لم يتراجع عن الترشح لرئاسة سوريا ولم يتراجع عن دعوة كل سورية وسوري يجدون بأنفسهم الكفاءة أن يتقدموا ويعربوا عن رغبتهم واستعدادهم لشغل هذه الوظيفة.

وأضاف أنه لا مكان ولا شرعية لأي انتخابات إلا في ظل الظروف الآمنة والمحايدة التي ذكرت في وثيقة جنيف والقرار 2254.

واستبعد جمال سليمان أن توافق القوى الكبرى على إجراء الانتخابات وتعترف بنتيجتها.

وتابع: لا أظن أن المجتمع الدولي سيعترف بهكذا انتخابات, ولن يساهم بإحلال سلام شامل ومستدام، ولن يشارك بإعادة إعمار، وستغرق سوريا بمزيد من المعـ.اناة.

ودعا سليمان أن تنفتح المعارضة على طيف أوسع من السوريين والسوريات الذين يؤمنون بالمشروع الوطني السوري الديمقراطي.

وأرجع جمال سليمان عدم مشاركته بالجولة الأخيرة من مفاوضات اللجنة الدستورية الأخيرة إلى ارتباطاته المهنية.

وأردف: “ضحـ.يت بالكثير بالسابق ولن أستطيع فعل ذلك الآن وخاصة أن لاتقدم جوهري بمسار الدستورية التي كان من الممكن أن تكون بوابة للانتقال السياسي”.

وحمل المسؤولية إلى النظام الذي يسوف ويلعب لشراء الوقت ليكرس الواقع الحالي وينفذ الانتخابات الرئاسية وفق دستور 2012.

وأوضح أن لقاءه في موسكو تركز على ثلاث نقاط: أولها بأن الانتخابات الرئاسية القادمة لا يمكن أن يكون لها أي شرعية وطنية وهي ضـ.رب بعرض الحائط للقرار الأممي 2254.

وبين أن طريقة تعاطي النظام مع اللجنة الدستورية سيؤدي إلى موتها مشيراً إلى ضرورة وجود مرحلة انتقالية تفتح الطريق نحو المستقبل.
الوسيلة

اقرأ أيضا: مجدداً.. الأحمدية تهاجـ.ـم السوريين: أنتم محـ.ـتلون قـ.ـتلة وأنا أقـ.ـرف منكم

جددت الإعلامية اللبنانية “نضال الأحمدية” هجـ.ومها على النازحين السوريين، رافضة التراجع عن وصفها لهم بأنهم “مقرفين”.

وقالت نضال الأحمدية في لقاء جديد لها رصدته “الوسيلة” أن نزوح السوريين إلى لبنان “احـ.تلال جديد”، وأنهم لا يعترفون به كدولة.

وأضافت أن السوريين ينظرون إلى لبنان على أنه جزء من سوريا، وأن فكر الاـ.حتلال الذي دام حتى 2005 لا يزال في بالهم.

وادعت الأحمدية أن السوريون استحوذوا على فرص عمل اللبنانيين، لأنهم يعملون بسعر أقل لأنهم لا يدفعون أي فواتير أو ضرائب.

وقالت أن أغلبهم عنصـ.ريون، مشيرة إلى أنها تعرف وتتعامل مع عدد منهم من أصحاب المحلات لأنهم نظيفين ويشبهون اللبنانيين.

وأضافت الإعلامية اللبنانية أنها تشتري حاجيات لابن الناطور السوري الذي يعمل لها من أمريكا، وتسمح له باستخدامه حاسوبها الخاص.

وقالت أن صورة اللبناني تظهر للعالم على أنه وحـ.ـش وأن السوري ضحـ.ـية، رغم أن اللبناني شخص مرتب ويعرف معنى الهجرة.

وتجاهلت كل التصرفات التي قام بها عدد من اللبنانيون تجاه النازحين السوريين، من هدم للبيوت وحـ.رق للخيام وخطـ.ف وضـ.رب وإهـ.انة.

وعن قولها أنها تقـ.ـرف من السوريين، جددت تأكيدها على ما قالته رافضة الاعتذار باعتبارها خصت البعض منهم وليس الجميع.

وادعت أن بعض السوريون الذين يعملون في توصيل الطعام يأتون دون كمامة وكفوف وأضافره غير نظيفة كأنه يعمل في التصليح.

وكانت قد أكدت في وقت سابق مصادر خاصة للوسيلة، إن “نضال الأحمدية” تتلقى دعماً مباشراً من “أسماء الأسد” زوجة رئيس النظام السوري بشار الأسد.

بالفيديو.. إعلامية لبنانية: أنا أقرف من اللاجئين السوريين لأنهم وسخين-شاهد

أثارت الإعلامية اللبنانية، نضال الأحمدية، جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما أساءت إلى النازحين واللاجئين في بلدها.

وذكرت الأحمدية في الفيديو الذي تداوله مغردون على نطاق واسع، إنها لا تثق بنظافة النازحين الأجانب الذين يعملوا بالمطاعم.

وقالت الأحمدية في الفيديو “أنا لا أعرف أطبخ، ولا أطلب دليفري (توصيل) بعدما أصبح هناك نازحون كثيرون (في لبنان)، واحتلوا الوظائف”.

وتابعت الإعلامية اللبنانية “أنا بقرف، اللبناني كتير نظيف، الغريب ما بعرف نظيف أو غير نظيف”.

وإثر انتشار الفيديو، تعرضت الأحمدية إلى انتقادات شديدة سواء من أبناء بلدها، أو من جنـ.ـسيات عربية أخرى.

بعض المغردين اعتبروا حديث الأحمدية مغرق في العنصـ.ـرية، وهو إسـ.ـاءة لها قبل أن يكون إساءة للآخرين.

آخرون اعتبروا حديث الأحمدية هـ.ـدفه العودة إلى الأضواء مرة أخرى، بعدما خفت نجمها خلال الفترة الأخيرة، على حد تفسيرهم.

كما انتقد آخرون بعض الألفاظ التي ذكرت في فيديو الأحمدية، مثل لفظة “احـ.ـتلال”، والتي توحي بأن النازحين قد استولوا على فرص العمل في لبنان.

آخرون اعتبروا فيديو الأحمدية مسبة ليس لها فقط، وإنما لبقية اللبنانيين الذين عبر كثير منهم على تويتر، رفضهم لما جاء في الفيديو.

ويشهد لبنان من حين لآخر تصريحات أو تصرفات عنـ.ـصرية وعدائية تجاه اللاجئين والنازحين، وكان آخرها وأبرزها، حـ.ـرق مخيم للاجئين السوريين شمال لبنان في ديسمبر الماضي.

ويقدّر لبنان عدد اللاجئين السوريين المقيمين على أراضيه بحوالي 1.5 مليون لاجئ، نحو مليون منهم مسـ.ـجلون لدى مفوضية شؤون اللاجئين.

ويعيش هؤلاء في ظروف إنسانية صعبة، فاقمتها الأزمة الاقتصادية التي عمقها تفشّي فيروس كورونا المستجدّ ثم الانفـ.ـجار الكارثي الذي وقع في مرفأ بيروت في أغسطس الماضي.

ويعاني لبنان من أزمة اقتصادية حادة، ويرى كثيرون بينهم أنّ وجود اللاجئين يحمّل الاقتصاد عبئاً إضافياً.

وفي نهاية نوفمبر، غادرت نحو 270 عائلة سورية بلدة بشري في شمال لبنان خشية من أعمال انتقـ.ـامية إثر اتهـ.ـام شاب سوري بقـ.ـتل أحد أبناء البلدة

شاهد أيضاً

“وزارة الدفـ.ـاع الروسية ” تطالب تركيا بالكشف عن المسؤولين عن قصـ.ـف أحياء تابعة لسيـ.ـطرة النظـ.ـام!..

متابعة : تركيا الخبر طالبت وزارة الدفـ.ـاع الروسية تركيا بالكشف عن المسؤولين عن قصـ.ـف أحياء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *