أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / ألمانيا: والد يضـ.ـرم النـ.ـار في زوج ابنته

ألمانيا: والد يضـ.ـرم النـ.ـار في زوج ابنته

ألمانيا: والد يضـ.ـرم النـ.ـار في زوج ابنته

في مساء يوم الثلاثاء أُلقـ.ـي القبـ.ـض على رجل بعد انـ.ـدلاع حـ.ـريق في مبنى سكني في مالش (بادن فورتمبيرغ).
بالإضافة إلى ذلك قد انتـ.ـشر الحـ.ـريق بسرعة إلى الطابق العلوي.

هل الحادثة مُفتـ.ـعلة؟ بحسب المعلومات الواردة من الشـ.ـرطة والنيـ.ـابة العامة في كارلسروه ،

أن رجل يبلغ من العمر 88 عاماً أشعـ.ـل النـ.ـار بقصد الضـ.ـرر بأحدهم. و بشكل مفصل وردنا أن المتـ.ـهم “قام بشكل متقـ.ـصد بـ.ـرش صهره بسائل قـ.ـابل للإشتـ.ـعال على شـ.ـرفة المنزل نتيجة نـ.ـزاع دار بينـ.ـهما”.

تمكن الضـ.ـحية من النجـ.ـاة بإطـ.ـفاء ملابسه المحـ.ـترقة بنفسه ، و لكن ألسـ.ـنة اللهـ.ـب قد ألحـ.ـقت الضـ.ـرر في يديه وساعده.

فرّ الرجل البالغ من العمر 88 عام في سيارة بعد ارتكـ.ـاب جـ.ـريمة الحـ.ـرق المتـ.ـعمد ، لكن الشـ.ـرطة تمكنت من اعتقـ.ـاله بعد ساعتين بالقرب من راينشتيتين. كما شاركت في عملية البحـ.ـث عنه طـ.ـائرة هليكوبتر.

في غضون ذلك ، قد احتـ.ـرق المنزل على الرغم من عملية إطفاء كبيرة مع حوالي 90 خدمة طوارئ ،

و الأهم من ذلك ، نجا جميع السكان من الحادثة سالمين. من ناحية أخرى المنزل به وصلة غاز ، لذلك تم إخـ.ـلاء المباني المحيطة. و بالتالي تقدر الشـ.ـرطة الأضـ.ـرار بنحو 700 ألف يورو.

الرجل العجوز رهـ.ـن الاعتـ.ـقال بتهمة الشـ.ـروع في القتـ.ـل والحـ.ـرق المتعـ.ـمد.

المصدر: صحيفة Bild وترجمة عرب ألمانيا

…………………………………………………………………………..

بعد التـ.ــوتر الأخير بينهما اتفاق بين روسيا و تركيا بافتتاح ثلاثة معابر مع سوريا في هذه المحافظات تعلن عنه “الدفـ.ـاع الروسية” !..

متابعة : تركيا الخبر

أعلنت وزارة الد.فاع الروسية، اليوم الأربعاء، عن توصلها إلى اتفاق مع الجانب التركي لإعادة فتح 3 معابر في منطقتي إدلب وحلب شمال سوريا لتخفيف صعـ.ـوبة الأوضـ.ـاع الإنسانية هناك، حسب زعـ.ـمها.

وقال نائب مدير مركز حميميم اللواء البحري ألكسندر كاربوف، خلال مؤتمر صحفي، إنه تم، بهدف رفع حالة العز.ل وعمليا إزالة الحصـ.ـار الداخلي للمدنيين اتخاذ قرار لفتح” معبري سراقب وميزناز في منطقة إدلب لخفض التصـ.ـعيد ومعبر أبو زيدين في منطقة مدينة حلب.

وأضاف كاربوف: “نعتقد أن هذا الإجراء يمثل عرضا مباشرا لالتزامنا بالتسوية السلمية للأز.مة السورية على المجتمعين المحلي والدولي”.

وأوضح أن هذه الخطوة ستسهم “في تحسين الأوضاع الاجتماعية وإز.الة التـ.ـوتر في المجتمع بسـ.ـبب انقـ.ـطاع الاتصالات العائلية وصـ.ـعوبة الأحوال المعيشية”.

وبالأمس اقترحت روسيا على تركيا أن تعيد فتح ثلاثة معابر في إدلب وحلب بسوريا اعتبارا من 25 آذار؛ بسـ.ـبب “الوضع الإنساني الصعـ.ـب” في سوريا.

وأعلن ” كاربوف” أن الاقتراح يشمل إطـ.ـلاق عمـ.ـليتي إيصال الشاحنات الإنسانية وخروج النـ.ـازحين عبر الممرات اعتبارا من 25 آذار.

وكانت كشفت مصادر دبلوماسية تركية لوكالة الأناضول، أمس الثلاثاء، أن وزارة الخارجية استدعت السفير الروسي لدى أنقرة ألكسي يرهوف، بخصوص الهجـ.ـمات الأخيرة في سوريا.

وأشارت المصادر إلى أن المباحثات التي جرت في الخارجية مع يرهوف، الاثنين، ركزت على الهجـ.ـمات في سوريا.

ولفتت إلى أن الخارجية نقلت للسفير الروسي “مخـ.ـاوف وقـ.ـلق” تركيا إزاء تلك الهجـ.ـمات.

وأوضحت المصادر أن اللقاء بحث أيضا الهـ.ـجوم على المسـ.ـتشفى في بلدة الأتارب بريف محافظة حلب.

وكانت مقـ.ـاتلات روسية شـ.ـنت غا.رات على منطقة معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا وبلدة سرمدا في إدلب إضافة إلى مناطق قرب طريق “إم فور”.

وفي نفس اليوم، استـ.ـهدفت قـ.ـوات النظـ.ـام السوري والميليـ.ـشيات الداعمة له، مسـ.ـتشفى في بلدة الأتارب ضمن منطقة “خفـ.ـض التصـ.ـعيد” ما أدى إلى مقتـ.ـل 7 مدنيين بينهم طفل.

المصدر : بلدي نيوز

………………………………………………………………

بعد التصـ.ـعيد الروسي على إدلب انقرة تعلن عن تحـ.ـرك جديد!..

متابعة : تركيا الخبر

أعلنت وزارة الخارجية التركية، أنها اسـ.ـتدعت السفير الروسي في أنقرة، على خلفية التصـ.ـعيد العسـ.ـكري الأخير على محافظة إدلب شمالي سوريا، والذي طال مناطق حيوية آمـ.ـنة قرب الحدود التركية.

وقالت الخارجية التركية في بيان، الثلاثاء: إنها “أبلغت السفير الروسي قلـ.ـق أنقرة من الهجـ.ـمات على مدينة إدلب شمال سوريا”.

ويأتي هذا التحـ.ـرك التركي بعد قصـ.ـف جوي وصاروخي على مناطق مدنية وحيوية بريفي حلب وإدلب على الحدود التركية، والتي تسبب بوقوع عشرات الضحايا والمصابين في صفوف المدنيين.

وطال القـ.ـصف مستودعات وحـ.ـراقات النفط ومسـ.ـتشفى الأتارب بريف حلب، إضافة لاستـ.ـهداف مخيمات النـ.ـازحين في قاح ومناطق سكـ.ـنية بالقرب من معبر “باب الهوى” الحدودي مع تركيا.

وكانت الدفـ.ـاع التركية أعلنت الأسبوع الماضي في بيان، عن مقـ.ـتل وإصـ.ـابة 15 شخصاً جراء قـ.ـصف ميليـ.ـشيات نظـ.ـام الأسـ.ـد مشـ.ـفى في إدلب.

وذكرت أن ميليـ.ـشيات نظـ.ـام الأسـ.ـد التي استـ.ـهدفت في وقت سابق مستـ.ـشفى في منطقة الأتارب، تضـ.ـرب الآن تجمعات سكنية في قرية قاح بمنقطة خفـ.ـض التصـ.ـعيد في إدلب.

وأضافت “لقد أحيل بيان في هذا الشأن إلى الجانب الروسي من أجل الوقف الفوري للهـ.ـجمات، كما تم تنـ.ـبيه قـ.ـواتنا، وتجري حاليا متابعة التطورات”.

يُذكر أنه في الخامس من شهر آذار/ مارس الجاري، شـ.ـنت روسيا غـ.ـارات جوية على منطقة إدلب في ذكرى يوم توقيع اتفاق وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار مع تركيا، والذي طالما خـ.ـرقه نظـ.ـام الأسـ.ـد وميليـ.ـشياته، لكن دون تمكنه من السـ.ـيطرة على مناطق جديدة.

المصدر : شبكة آرام الإعلامية

…………………………………………………………………..

واشنطن تصدر بياناً هاماً بشأن التطورات الأخيرة في إدلب والشمال السوري!بعد التصـ.ـعيد الروسي.!!

متابعة : تركيا الخبر

علقت الإدارة الأمريكية على التطورات الأخيرة التي شهـ.ـدتها محافظة إدلب شمال غرب سوريا بعد عودة التـ.ـوتر إلى المنطقة نتيجة التصـ.ـعيد الروسي.

وأصدرت وزارة الخارجية الأمريكية بياناً أعربت من خلاله عن إدانتها بشـ.ـدة قيام النظام السوري وروسيا باستهـ.ـداف المدنيين في ريف محافظتي حلب وإدلب.

وقالت الخارجية، في بيانها، إن إحـ.ـداثيات عدة مواقع تم استهـــ.ـدافها موجودة على قائمة “آلية تفـ.ـادي الاشتـ.ـباك” التي تنظمها الأمم المتحدة.

ونوهت أن الخطوة الروسية الأخيرة تعد انتهـ.ـاكاً واضحاً، مشيرة إلى أن الغـ.ـارات الروسية قد طالت كل من مستـشـ.ـفى “الأتارب” غرب حلب، وبعض المواقع القريبة من معبر “باب الهوى” الحدودي مع تركيا شمال إدلب.

وأضافت الخارجية الأمريكية في البيان، أن استهــ.ــداف روسيا لمنطقة قريبة من ذلك المعبر، يعـ.ـرض وصول المساعدات الإنسانية للخطـ.ـر.

وأشارت أن معبر باب الهوى لا يزال المعبر الحدودي الإنساني الوحيد المرخـ.ـص من قبل الأمم المتحدة في سوريا.

وأوضحت أن ذلك الطريق يعد الأكثر كفاءةً وفعالية في الوقت الحالي لتقديم المساعدات الإنسانية التي تساهم بإنقـ.ـاذ حياة نحو 2.4 مليون مواطن سوري شهرياً.

جاء ذلك بعد أن صعـ.ـدت روسيا بشكل مفاجئ من أعمالها العســ.ـكرية في المنطقة الشمالية الغربية من سوريا، بعد فترة هدوء نسبي طويلة شهدتها تلك المناطق.

فيما أشار العديد من المحللين إلى إمكانية وجود خـ.ـلافات بين روسيا وتركيا، أدت إلى التصـ.ـعيد الأخير في إدلب.

وقد جرت العادة أن تقوم روسيا بالتضـ.ــييق على المدنيين في الشمال السوري، وذلك كلما أرادت الحصول على مكاسب في مسار المفاوضات السياسية.

اقرأ أيضاً: رسائل متبادلة وبوادر خلافات روسية تركية قد تكتب نهاية اتفاق التهدئة في إدلب!

وضمن هذا الإطار، يرى الكاتب الصحفي التركي “إسماعيل كايا” أن التصـ.ـعيد الروسي الأخير ربما جاء على خلفية رفـ.ـض تركيا لمطلب روسي قدمه وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” لنظيره التركي “مولود جاويش أوغلو”، قبل عدة أيام خلال المحادثات التي جمعتهما في قطر.

وحول المطلب الروسي الذي رفضته تركيا، توقع “كايا” في تصريحات صحفية أن يكون “لافروف” قد حاول أن يحصل على موافقة أنقرة لتمرير تعـ.ـويم رأس النظام السوري “بشار الأسد”، وإعادة تأهيل نظامه مجدداً، لاسيما على المستوى العربي.

اقرأ أيضاً: “روسيا تُصعّد في إدلب”.. كاتب تركي يتحدث عن عرض روسي رفضته أنقرة بشأن بشار الأسد

ولفت “كايا” في معرض حديثه أن المطلب الروسي من المرجح أن يكون قد عرضه أيضاً وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف” على نظيره التركي، خلال المباحثات التي جرت بين الطرفين قبل أيام في العاصمة التركية أنقرة.

وأوضح الكاتب التركي أن تركيا تدرك بشكل كبير أن روسيا ونظام الأسد سيحاولان دائماً التقدم والسيطرة على مناطق جديدة في الشمال السوري، مشيراً أن سياسة أنقرة واضحة في هذا الشأن، وتتمثل بالتمـ.ـسك قدر الإمكان بالحفاظ على الهدوء والاستقرار في المنطقة، وذلك رغم وجود بعض الاستفـ.ـزازات بين الفترة والأخرى.

المصدر : طيف بوست

شاهد أيضاً

ألمانيا :وثيقة إلكترونية ..إجراء جديد ومهم لتسهيل الحياة تعمل عليه الحكومة الألمانية ..

الحكومة الالمانية تعمل على تجهيز وثيقة لقاح إلكترونية للاشخاص الحاصلين على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *