أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / ألمانيا : رجل يعـ.ـيق حركة المرور ويضـ.ـرب رجـ.ـال الشـ.ـرطة

ألمانيا : رجل يعـ.ـيق حركة المرور ويضـ.ـرب رجـ.ـال الشـ.ـرطة

ألمانيا : رجل يعـ.ـيق حركة المرور ويضـ.ـرب رجـ.ـال الشـ.ـرطة

ضـ.ـرب رجل ضـ.ـابطا أثناء تفـ.ـتيش للشرطة في غيلسنكيرشن ( شمال الراين – وستفاليا ) وأصـ.ـابه.

وقالت الشرطة ، يوم السبت أن رجل وقف عند تقاطع شوارع مع أحد رفاقه وعـ.ـرقل حركة المرور.

وعندما حاول المسؤولون التحـ.ـقق منه ، قام سـ.ـراً بتشغيل التسجيل الصوتي على هاتفه الخلوي.

ثم أرادت خدمات الطوارئ تأمين الهاتف المحمول ، لكن ورد أن الرجل ضـ.ـرب أحد الضـ.ـباط في وجهه بقبـ.ـضته.

بمساعدة موظفي الدعم الذين استخدموا رذ.اذ الفلفل ، تم السيطرة عليه ووضعه في النهاية على الأرض ، لكن مع ذلك استمر في التصـ.ـرف بقـ.ـوة.

وأصـ.ـيب المتهـ.ـم نفسه واثنان من الضـ.ـابطين بجروح طفـ.ـيفة.

المصدر : موقع TAG24 الألماني

………………………………………..

طريق اللاجئين الفقـ.ـراء إلى أوروبا .. أوروبا الغربية تستقبل من اللاجئين الذين يملكون المال لتمنحهم المال !

أن تكون مهاجر تملك المال سوف ستطيع الوصول من خلاله لدول أوروبا الغربية ، حيث مزايا اللجوء والدعم المساعدات ، فتحصل على المال والإقامة والجنسية،

ولكن أن كنت لا تملك المال وأنت لاجئ مهاجـ.ـر لا حول لك ولا قوة .. فليس أمامك إلا البقاء في مكانك أو استخدام طريق الفقـ.ـراء لأوروبا للوصول لرومانيا وبلغاريا..

هذا ما قالته مراسلة يورو نيوز وهي توثق مأسـ.ـاة اللاجئـ.ـين في 2021 على الحدود الأوروبية .

يحاول عدة الآلف من المهاجـ.ـرين عبور الحدود بحراً وبراً للوصول لأوروبا .. ولكن من الصعـ.ـب ومن المكلف حالياً الوصول لدول أوروبا الغربية ذات المزايا المتعدد للجوء والعمل ..

فيجد المهاجـ.ـرين الفقراء انفسهم مضطـ.ـرين للوصول لأوروبا عبر الطرق الأسهل والأرخص ,,, فيجدوا انفسهم في رومانيا وبلغاريا . .

في منزل مهـ.ـجور في قرية مجدان الصـ.ـربية، تطبخ المهاجرة العراقية “سرور” طبقًا عراقيًا لأطفالها الأربعة. هي وعائلتها من بين مئات الأشخاص الوافدين من دول عربية وأفريقية ومن آسيا،

الذين يحتمون في منازل مهجـ.ـورة ، بالقرب من حدود المجر ورومانيا. يحاول معظمهم الوصول إلى أوروبا الغربية عبر رومانيا، التي شهدت توافد عدد متزايد من المهاجـ.ـرين غيـ.ـر الشرعيين في العامين الماضيين.

حاليا يذهب معظم المهاجرين الذين عبروا إلى أوروبا لرومانيا أو بلغاريا ، ويعتقد الكثيرون أن رومانيا خيار أفضل للانتظار حتى يستطيعوا العبور في وقت لاحق للوصول لأوروبا الغربية

تحتل عائلة المهاجر الحياني وهو مهاجر عراقي منزلاً هجره السكان الأصليون منذ عقود. هو وعائلته ينامون على الأرض حيث أصبحت الأرضية الخشبية رطبة، في خـ.ـوف دائم من انهـ.ـيار السـ.ـقف عليهم.

ويقول الحياني : – “بالطبع، هذا ليس منزل أحـ.ـلامنا، لكن ماذا يمكننا أن نفعل؟” تقول الابنة البالغة من العمر 16 عامًا،

وهي العضو الوحيد في عائلتها الذي تعلم اللغة الإنجليزية خلال رحلتهم. قالت لوكالة الأنباء الفرنسية “يجب أن نبقى هنا حتى نتمكن من تحقيق أحلامنا في المستقبل إذا استطعنا ذلك “.

بالقرب من مجدان بصربيا، يمشي المهاجـ.ـرون ليلاً إلى رومانيا. تتراوح مسافة الطريق من 2 إلى 15 كيلومترًا عبر الغابات والحقول.

فرت عائلة الحياني من العراق قبل ثلاث سنوات، وبعد أن أمضت عامين في مخيم باليونان، حاولت الدخول إلى كرواتيا عبر البوسنة، لكن دون جدوى. قبل شهر وصلوا أخيرًا إلى مجدان، حيث كانوا يحاولون كل يوم العبور إلى رومانيا.

وقالت مجموعة من السوريين لوكالة فرانس برس، أن مسار رومانيا قد يكون أسهل لكنه “طريق الفقـ.ـراء”. احتشـ.ـدوا في غرفة واحدة صغيرة، وكانوا يستعدون لمحاولة عبور الحدود مرة أخرى.

بالنسبة للذين نفذت أموالهم، فإن العبور إلى رومانيا هو الخيار الوحيد تقريبًا. لكنه يجعل رحلتهم أطول وأصعب، ويؤخر فقط الرحلة الحتمية عبر المجر.

رجل سوري يبلغ من العمر 30 عاما، صرح لوكالة فرانس برس “لو كان لدي 5000 يورو أو 6000 يورو، كنت سأدفع (للمهـ.ـرب) للذهاب مباشرة من صربيا إلى المجر”.

يواجه المهاجرون الذين ينجحون في عبور الحدود خطر القبـ.ـض عليهم بسبب “الدخول غير القانوني”. تقول شرطة الحدود الرومانية إنها اعتقلت في عام 2020 ما مجموعه 6658 شخصًا “لعبورهم أو محاولة عبور” الحدود بشكل غير قانوني،

مقارنة بـ 2048 في عام 2019، وفقًا لتقرير صادر عن قاعدة بيانات معلومات اللجوء (AIDA).

اتهـ.ـامات الصـ.ـد العنـ.ـيف

في مارس 2021، وفقًا لتقرير AIDA، قالت الشرطة الرومانية إنها منعت 12684 مهاجـ.ـراً غير نظامي من دخول البلاد ،و كانت الشرطة الرومانية تتمتع بسمعة أفضل من شرطة المجر وكرواتيا،

لكنهم الآن متهـ.ـمون أيضًا بالعنـ.ـف وانتهـ.ـاكات حقوق الإنسان التي يستمرون في إنكارها. لكن وفقًا لشهادات المهاجـ.ـرين، تعـ.ـرض العديد منهم للضـ.ـرب على أيدي “الد.رك” عند نقاط العبور الحدودية بين رومانيا وصربيا.

وقال مهاجر سوري كان يعمل محاميا في بلده الأصلي لوكالة فرانس برس إن “الشـ.ـرطة الرومانية كـ.ـسرت ساقي مرتين ويدي مرة”. معتبراً أن “بعض الناس طيبون والبعض الآخر سيـ.ـئون.”

ونشر لاجئون من سوريا والعراق وأفغانستان صور وفيديوهات على موقع التواصل تويتر تفيد بأن الشرطة الرومانية تصـ.ـادر هواتف المهاجرين وأموالهم، بالإضافة إلى استخدام القوة الجسدية المفـ.ـرطة، بضربهم بالهـ.ـراوات.

كما تم توثيق اعتـ.ـداء شـ.ـرطة رومانيا على المهاجر “حميد ” من المغرب الذي تلقى عدة ضربات بالهـ.ـراوة على ساقه اليسرى وهو ملقى على الأرض،

ولا يزال يستخدم عكازا أثناء المشي” ووثقت منظمات دولية أن الشـ.ـرطية الرومانية تمارس أعمال وحـ.ـشية ضـ.ـد المهاجـ.ـرون شملت إجـ.ـراءات الصد والسلوكيات العنيـ.ـفة والعـ.ـدوانية والتهـ.ـديدات والتمـ.ـييز ضـ.ـد مجتمع الميم أو الحـ.ـرمان من الوصول إلى الطعام أو الماء أو المساعدة الطبية.

السكان المحليون معادون للمهاجرين

في المجر أيضا يتم استهداف المهاجـ.ـرون من الشرطة والمواطنين المجريون . العديد من السكان المحليين على الحدود المجري هم من المزارعين يمارسون عنـ.ـف ضـ.ـد المهاجرين.. وهولاء المزارعين يحصلون على معلوماتهم من وسائل الإعلام الوطنية المجرية، والمعروفة بموقفها المناهـ.ـض للهجـ.ـرة.

فعندما دخل المهاجـ.ـرون المتجر الوحيد في المدينة، كان السكان المحليون الجالسون بالخارج يستهجـ.ـنون ويشتـ.ـمونهم ويقذفونهم بالحجارة .

طريق الوصول لأوروبا ليس مز.دحمًا كما كان قبل خمس سنوات، بل فارغ يكاد يعبر العشرات يوميا لكن الخطـ.ـاب المتصـ.ـاعد في أوروبا ضـ.ـد الهجرة والمهاجرين أصبح أكثر قسـ.ـوة .

شاهد أيضاً

ألمانيا تعتـزم استقبال عدد محدد من السوريين والعراقيين بشكل شرعي وتوضح لهم كيفية تقديم الطلب بشكل سهل

ألمانيا تعتزم استقبال عدد محدد من السوريين والعراقيين بشكل شرعي وتوضح لهم كيفية تقديم الطلب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *