الرئيسية / السياحة / أكبر مدينة تحت الأرض في العالم! ما هو سر مداخن العفاريت في كبادوكيا تركيا ؟
shutterstock 381786706 1 660x330 - أكبر مدينة تحت الأرض في العالم! ما هو سر مداخن العفاريت في كبادوكيا تركيا  ؟

أكبر مدينة تحت الأرض في العالم! ما هو سر مداخن العفاريت في كبادوكيا تركيا ؟

مداخن العفاريت كابادوكيا تعتبر ضمن اهم المواقع التراثية الثقافية العالمية والتي تقع قرية غوريميه في وادي كبادوكيا التاريخي في تركيا كما يزيد عدد سكانها عن 2000 نسمة ( هناك فيديو قصير عنها اسفل الخبر )

تشتهر أيضا بقوافل الجمال التي تقوم بجولاتها بين تلال “مسكندر” أو”جللودرا” أو”الوادي الأحمر” 

هل تخيلت نفسك يوماً تجول في مدينة متكاملة تحت الأرض؟ في كابادوكيا، الحلم يصبح حقيقة. تحتوي كابادوكيا على مدن وسراديب تحت الأرض تعود لمئات السنين.

تعد مدينة ديرينكويو مثالاً حياً، وتتميز بهندستها المعمارية الفريدة. فقد تم بناؤها بالكامل تحت الأرض لحماية السكان من الغزوات.

يبلغ عمق المدينة 200 متر تقريباً. وقد وضعتها منظمة اليونيسكو على قائمة التراث العالمي، وهي تعتبر واحدة من عجائب الدنيا الحديثة. تم اكتشاف هذه المدينة عام 1963 عن طريق الصدفة أثناء القيام ببعض عمليات التجديد بالمنطقة. وباتت اليوم مقصداً هاماً للسياح من حول العالم.

تحتوي كابادوكيا أيضاً على الكثير من الكهوف التي كانت تستخدم في القدم من قبل السكان للاحتماء من العواصف والرياح الشديدة. ونظراً لغرابة الهندسة الداخلية لهذه الكهوف، يطلق عليها بعض الناس اسم كهوف أو مدن الجن.

مداخن العفاريت

يبدو الاسم للوهلة الأولى مخيفاً. إلا أن سحر قرية غوريم الحجرية ينسيك قساوة الاسم. تتميز هذه المدينة بجغرافيتها الساحرة، فهي تتكون من مجموعة كبيرة من الجبال والهضاب الصغيرة، وتغيرت ملامحها بفعل العوامل الطبيعية، ولذا يطلق عليها اسم مداخن العفاريت، وتفتح أبوابها يومياً امام السياح للتجول داخلها.

كما تتميز القرية أيضاً بموقعها الجغرافي، حيث يقع جزء منها على التلال والهضاب، فيما الجزء الأخر يقع ضمن واد عميق، ما يجعل التنزه والانتقال بين الجبال والوديان أمراً رائعاً، حيث يمكن استخدام العجلات، أو حتى التنزه مشياً.

سر مدينة العفاريت 

 يعود تاريخها إلى العصر البروزني، وقد اشتهرت إبان فترة الإمبراطورية البيزنطية في القرنين السادس والسابع الميلاديين، عندما كان المسيحيون يختبئون في كهوف كابادوكيا وفي متاهاتها وأنفاقها هرباً من الغزاة،

مناطيد كابادوكيا
كما أن كابادوكيا تشتهر بمناطيدها، (Cappadocia Balloon) وهي من أجمل النشاطات الشيّقة في المدينة، وما زال السياح يقصدون المنطقة للمرور بهذه التجربة الرائعة، تجربة منطاد كابادوكيا، وذلك في أحضان الطبيعة، إذ يُحَلِّق السياحُ فوق الجبال والمناظر الطبيعية الخلابة، ليتمتعوا بكل لحظات هذه التجربة الممتعة، ابتداءً من عمليات نفخ المنطاد وإشعال النيران فيه، ثم انتهاء بانطلاقه في تدرِّج لطيف من الأرض إلى المرتفعات.

شاهد الفيديو قصير عنها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.